رئيس رابطة المحاربين القدامى في ايطاليا: عدد كبير من قواتنا توفي ومرض بسبب اليورانيوم المنضب الذي تستخدمه القوات الامريكية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/40314/

ضيف هذه الحلقة من برنامج "حديث اليوم" هو فالكي اكامي رئيس رابطة المحاربين القدامى في ايطاليا حيث يدور الحديث معه حول اوضاع الجنود الايطاليين المشاركين في الحرب بافغانستان وما تردد من انباء عن رشوة الحكومة الايطالية لحركة طالبان بهدف عدم التعرض لقواتها.
عن فضيحة ما بات يعرف برشوة ايطاليا لطالبا افغانستان يقول ضيف "حديث اليوم" ان مثل هذه الشائعات او المعلومات لا تقتصر على اوضاع قواتنا في افغانستان، فقد سمعنا قبلها بقضية مماثلة مع اول بعثة ايطالية لقوات حفظ السلام في لبنان عام 1981، وبعدها في الصومال للفترة من 1991 وحتى 1994. ويضيف فالكي اكامي "كما تعلمون فان الصومال كانت مستعمرة ايطالية وكان من الواجب التعامل مع مختلف اطراف النزاع. وحرصت ايطاليا على اتخاذ موقف محايد في النزاع وتعاملت مع جميع الاطراف على قدم المساواة، وربما جرت بعض العمليات السرية التي تدخل في اطار تسليم اموال لهذا الطرف او ذاك وفي النتيجة فان خسائرنا كانت محدودة في لبنان، حيث لم تتجاوز شخصا او شخصين قتلوا بنيران عدوة، اما في الصومال فلم يتجاوز عدد قتلانا الاربعة وقد قضوا بنيران العدو، لكن المصيبة مع نيران الصديق، فقد توفي ومرض عدد كبير من قواتنا بسبب اليورانيوم المنضب الذي تستخدمه القوات الامريكية. وهذا الامر يثير التساؤلات حول اخلاقيات الحرب".
ويواصل رئيس رابطة المحاربين القدامى في ايطاليا مؤكدا "ان ايطاليا هي بلد ميكافيلي وهناك حسابات الربح والخسارة التي تلعب دورا في هذه العمليات السرية الهادفة،كما قلت، لتقليل خسائر القوات الايطالية العاملة في الخارج .. واعتقد ان مثل هذه العمليات لا تدار في ايطاليا فقط، بل وفي بلدان اخرى".  
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)