سفير اثيوبيا السابق : وقفت روسيا دوما الى جانب افريقيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/37061/

أكد كاسا غبري هيفوت سفير اثيوبيا السابق في روسيا الاتحادية الذي استضافه برنامج "حديث اليوم" ان وجهات نظر الافارقة مختلفة بشأن روسيا. لكنها وجهات نظر ايجابية وذلك بسبب  دعم روسيا الدائم لنضالات ومطالب الشعوب الافريقية وهم يكنون لها مشاعر الامتنان لذلك. وهناك عدد كبير من الافارقة الذين درسوا في جامعات ومعاهد الاتحاد السوفيتي وهم يذكرون ذلك بعد عودتهم الى بلادهم. وحتى الذين درسوا في الغرب ينظرون الى روسيا نظرة ودية تتوافق مع مواقف روسيا الايجابية . وعلى الصعيد السياسي فان اثيوبيا تعتبر روسيا شريكا لها وهذه العلاقة مستمرة مع تغير القيادات في روسيا . وفي الماضي دافعت روسيا عن اثيوبيا.. ففي اثناء الحرب العالمية الثانية احتلت ايطاليا الفاشية اثيوبيا ويومذاك وقف الاتحاد السوفيتي ضد العدوان وعارضه بشدة ، وعلى المستوى الشعبي توجه بعض الروس الى اثيوبيا للدفاع عنها ضد الايطاليين. هذا بالاضافة الى مواقف الروس الانسانية من العاملين في الصليب الاحمر الدولي . ويوجد حتى اليوم مستشفى كبير في  اديس ابابا يمثل تذكيرا بالمعونة الروسية المقدمة في اطار الصليب الاحمر.

لقد ساهمت روسيا في تطوير بلدان القرن الافريقي وخاصة في مجال التعليم والثقافة وكذلك الاقتصاد وهو برأينا اتجاه رئيسي.  طبعا ان روسيا بلد غني ويمتلك ثروات ضخمة وامكانيات كبيرة.  اما بخصوص الامن في منطقة القرن الافريقي فان العلاقات تتطور الآن بين بلدان هذه المنطقة وروسيا خاصة في مجال مكافحة الفقر . علينا ان نقضي على الفقر من اجل تصفية الجريمة والشر. وبخصوص الخلافات بين بلدان المنطقة فيجب اقامة العلاقات بين هذه البلدان عن طريق المفاوضات السلمية وليس عن طريق القوة واستخدام السلاح والضغوط وغيرها. فذلك لن يعطي نتائج ايجابية ويواجه عادة طريقا مسدودا.

المزيد من التفاصيل في برنامج " حديث اليوم"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)