غولدستون : بعثتنا لم تكن منحازة الى أي طرف

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/36293/

استضاف  برنامج "حديث اليوم" في حلقته الجديدة السيد ريتشارد غولدستون رئيس بعثة تقصي الحقائق في الحرب على غزة والذي اصدر تقريرا  أثار جدلا  كبيرا في الاوساط الدولية.

س1- التقرير الذي اصدرتموه بصفحاته الستمئة اشار الى وقوع جرائم حرب وحتى جرائم  ضد الانسانية  خلال حرب الاسابيع الثلاثة ضد غزة. هل لك ان تحدثنا عن الحقائق التي توصلتم اليها اثناء عملكم؟ 
 ج1- الحقائق التي تضمنها التقرير يمكن ان تشمل جرائم ضد الانسانية ارتكبت من قبل الطرفين -  يمكنني القول هي جرائم ضد الانسانية او جرائم ارتكبت ضد اعداد كبيرة من السكان المدنيين   - والامر ينطبق على الطرفين.

س2- ما هو الدليل الرئيس التي اكتشفتموه؟

ج2 :  لن اقول إن هناك دليلا رئيسا في الموضوع - بل الدليل هو كامل ميدان العمليات والمناطق التي تقصينا الحقائق فيها - فيما تعلق بحماس والمجموعات الفلسطينية الاخرى فقد كانت تستهدف الاراضي الاسرائيلية بالصواريخ وقنابل الهاون - هذه حقائق كانت وستبقى معروفة جيدا -  الحقائق التي تقصيناها هنا تمثلت في كشف حجم الرعب الذي سببته تلك الصواريخ للمدنيين- الاطفال والنساء على وجه الخصوص-  وذلك في المناطق الواقعة ضمن مدى تلك الصواريخ  جنوبي اسرائيلي-  اما فيما يتعلق بالاحتلال - توصلت بعثتنا الى اكتشاف وقوع هجمات على المدنيين وعلى اهداف مدنية وما اثار قلقنا بشكل خاص هي الهجمات التي تعرضت لها البنية التحتية للغذاء - حرق الحقول الزراعية وقصف ما يزيد عن 200 مصنع من بينها مصنع الطحين الوحيد في غزة والمداجن وقتل عشرات الالاف من الطيور الداجنة الذي تنتجها -  تلك هي الحقائق التي اشرنا اليها في التقرير.

س3- كيف قيمتم الهلع الذي تعرض له السكان المدنيين خلال الهجمات؟

ج3-  هلع كبير- لدى الجانبين - فوفقا للجانب الاسرائيلي الفترة التي تفصل بين انذار واخر اثناء الهجمات الصاروخية على الجنوب لم  تكن تتجاوز 45 ثانية - وفي احدى الهجمات كاد احد الصواريخ ان يضرب مدرسة تضم بضع مئات من الطلبة وكان من الممكن أن تكون النتيجة كارثة. على الجانب الاخر في غزة - اخذنا بعين الاعتبار الحصار الصارم الذي فرضته اسرائيل على اهالي  غزة منذ انتخاب حماس - على سبيل المثال -  كنا قد وصلنا الى غزة بعد خمسة اشهر  على انتهاء العمليات العسكرية ولكننا لم نلحظ  اثرا لعمليات اعادة الاعمار فهناك اكثر من 5000 الاف منزل مدمر والابنية الحكومية مدمرة - وبسبب الحصار لم تبدأ اية عمليات اعادة اعمار بسبب الحصار المفروض على غزة والذي يمنع دخول اية مواد بناء اليها وبخاصة مادة الإسمنت.

س4- يتحدث التقرير عن 36 حالة على الارض - ما هي تلك الاحداث التي تغطيها - هل لك ان تخبرنا  ما الذي تتحدث عنه تلك الحالات الست والثلاثون ؟

ج-4  تم تقصي الاحداث وفقا لمدى خطورتها: في المقام الاول ما هي اعداد   القتلى والجرحى الذين سقطوا في تلك الاحداث- كما اننا  اخذنا بنظر الاعتبار تلك الاحداث الذي اظهرت المعلومات التي جمعناها انها غير مبررة عسكريا - بعبارة اخرى - تلك الهجمات التي استهدفت المدنيين والهجمات التي قتلت الاطفال والنساء والرجال داخل منازلهم -  لذا يمكنني القول ان اختيارنا لتلك الحالات  قدم وفقا للاساسين الذين تحدثت عنهما للتو.

س5- هل لك ان تعطينا امثلة محددة اكثر؟
 
ج5- على سبيل المثال قمنا بالتحقيق في العملية التي استهدفت احد المساجد في غزة -  حيث احتمى  اكثر من 300 شخص - وقد قامت القوات العسكرية الاسرائيلية بمداهمة المسجد من   عدة مداخل وقتلت اكثر من 15 شخصا وجرحت العشرات - بحسب رأينا هذا الهجوم غير مبرر لان المسجد ضم اكثر من 300 شخص كانوا يؤدون الصلاة.

س6- يقترح التقرير تدخل مجلس الامن في حال عدم تنفيذ كلا الطرفين الاسرائيلي والفلسطيني لالتزاماته باجراء التحقيق في تلك الاحداث - هل تعتقد ان هذا ممكن خاصة مع اعلان اللاعبين الاساسيين مثل الولايات المتحدة والصين وروسيا أنهم سيعارضوا هذا الامر؟

ج6-  بالتاكيد اذا قررت الولايات المتحدة او الصين او روسيا معارضة تدخل مجلس الامن فان هذا ممكن - لا يتطلب الامر سوى معارضة دولة واحدة تمتلك حق النقض الفيتو. ولكن في السياسة لا يمكن التنبؤ بما سيحصل غدا- عليه لا يمكنني القول إن مجلس الامن لن يتدخل ابدا- ولكن في المرحلة الحالية لا اعتقد ان هذا الامر وارد واظن ان الجمعية العمومية هي التي ستتولى الموضوع.

س7- ماذا بشان اتهام بعثتكم بالانحياز - ما تعليقكم على ذلك؟ 
 
ج7-  انا ارفض تلك الاتهامات رفضا قاطعا- بعثتنا لم تكن منحازة الى اي طرف - وحاولنا ان نكون مستقلين قدر الامكان - بالتاكيد الفرد يتاثر بما يرى ويسمع ولكننا اتبعنا كل السبل الممكنة للخروج بتقرير مستقل وغير منحاز.

س8- وما ذا عن اتهامك بالوقوف ضد اسرائيل في هذا التقرير؟

ج8- من المضحك ان يقال هذا الامر عني لانني ساندت اسرائيل طوال حياتي ولا زلت ادعم اسرائيل وشعبها. 
 
س9- وما ذا عن التصريحات التي قالت إن التقرير عمل على تشويه صورة الامم المتحدة واسرائيل- هذه تصريحات قوية اليس كذلك؟

ج9- كما قلت انا ارفض تلك التصريحات وفي الحقيقة سبق لي وان انتقدت مجلس حقوق الانسان بمناسبات عدة لمعاملته اسرائيل بشكل استثنائي والتركيز عليها اكثر من البلدان الاخرى التي تشهد انتهاكات صارخة لحقوق الانسان -  ولكن حينما تم تعييننا من قبل المجلس كنا مستقلين تماما ولم نكن تحت وصاية اي قسم من اقسام الامم المتحدة

س10 - وما ذا بعد هذا التقرير - وما هو تاثيره الحقيقي؟ 
 ج10 -   لا اعرف بعد طبيعة ما سيحصل بعد التقرير ولكنني بكل تاكيد ارغب في مشاهدة تحقيقات شفافة ومستقلة وصادقة في   كل من اسرائيل وغزة - وقد اقترحنا ان يقوم مجلس الامن بتعيين لجنة مستقلة لمراقبة تلك التحقيقات - ولكن في حال عدم قيام مجلس الامن بتشكيل مثل هذه اللجنة فيمكن ان يشكلها مجلس حقوق الانسان او يفضل ان تشكلها الجمعية العمومية او الامين العام للامم المتحدة  -  لذا لدي رغبة في مشاهدة قيام هذا الامر.

س11- في حال تدخل الجمعية العمومية للامم المتحدة كيف ستتصرف برايكم ومن هو الطرف الذي سيتم تحميله مسؤولية تلك الاحداث؟

ج11 - كلما تركز الامر على المسؤولية الجنائية..  لا اعتقد ان بامكان الجمعية العمومية القيام باي شيء.

س12- بالضبط - اذن ما هي الخطوة التالية؟
 
 ج12- اذا لم تكن هناك تحقيقات داخلية في تلك الجرائم فلن تكون هناك امكانية لتشكيل محكمة جنائية دولية بهذا الخصوص-  ولكن على الدول التي تمارس صلاحيات قضائية ان تعبر لاسرائيل عن قلقها وعن امكانية ان يواجه المسؤولون الاسرائيليون صعوبة في السفر الى العديد من دول العالم بما فيها اوروبا - لذا فانه من نواحي عدة سيكون من مصلحة اسرائيل ومن مصلحة السلطات في غزة الشروع بالتحقيقات المستقلة .

س13- لنتحدث بعيدا عن تقريركم - هل ترى ان هناك احتمالا لانهاء الصراع في الشرق الاوسط والتوصل الى علاقات مستقرة وامنة بين اطراف النزاع؟

ج13-  بكل تاكيد نعم -  ولناخذ ما حصل في جنوب افريقيا دليلا على ذلك - فقد تم التغلب على الصراعات التي كانت قائمة وتحولت الكراهية والصراعات الى تعايش سلمي وديمقراطية - لذا لا احد يمكنه ان ينكر التاثير الفاعل للقيادة الحكيمة وما يمكن ان تقدمها للشعوب - وجنوب افريقيا مثال على ذلك - لذا انا لا ارى سببا يجعلني غير متفائل من امكانية تحقيق السلام في الشرق الاوسط.

س14- كيف تقيم انخراط ادارة اوباما في عملية السلام في الشرق الاوسط؟
 
ج14-  بالتاكيد هناك تغيير كبير في سياسة امريكا منذ وصول اوباما الى السلطة -  على عكس ادارة الرئيس بوش التي لم تظهر اهتماما بعملية السلام في الشرق الاوسط الا في الفترة الثانية  - وما خطاب اوباما في القاهرة الا دليل على اهتمامه بتحقيق السلام هناك ولدفع الاطراف المعنية للشروع  بمفاوضات سلام حقيقية.

س15- هل تعتقد ان الضغط يزداد فعلا على الرئيس اوباما مع منحه جائزة نوبل للسلام وهل تعتقد انه يستحق تلك الجائزة؟

ج 15-حقيقة لا اريد التعليق على هذا الامر ولكنني اعتقد ان لجنة نوبل قد لمست هذا التحول وارادت ان تدفع الرئيس اوباما للاستمرار بهذا النهج والتغيير والوصول الى بعض النتائج.

س16- ماهي الخطوات التي ستتخذها الامم المتحدة بغية دفع مفاوضات السلام في الشرق الاوسط ؟ 
 ج16-  اعتقد أنها ستستمر بالضغط على الاطراف المعنية لدفعها الى طاولة  المفاوضات واعتقد ان من الضروري ان يفهم الطرفان بان المجتمع الدولي لن يقبل حالة الحرب القائمة الان بين الاسرائيليين والفلسطينيين.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)