ناطق دولي: يجب اقامة جسر للحوار المباشر بين بريشتينا وبلغراد

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/36090/

ان وظيفة  بعثة هيئة الامم المتحدة في كوسوفو هي تيسير اتخاذ القرارات حول كوسوفو. ولهذا يتوجب اجراء حوار مستمر مع روسيا لكونها دولة دائمة العضوية في مجلس الامن الدولي ، كما انها احد  الاقطاب الرئيسية المهمة في السياسة العالمية . هذا ما يراه  لامبرتو زانيير الممثل الخاص لبعثة هيئة الامم المتحدة في كوسوفو الذي استضافه  برنامج " حديث اليوم". وحسب قوله فان مهمة البعثة انطلقت من قرارا مجلس الامن الدولي . وقد تأثر هذا التفويض بالوضع بعد اعلان كوسوفو الاستقلال من جانب واحد في العام الماضي. وقد واجهنا مواقف مختلفة على الارض. فمن جهة ان السلطات الكوسوفية بدأت  العمل في اقامة المؤسسات بينما انقسم مجلس الامن الدولي على نفسه حول مسألة الاعتراف بكوسوفو. وانبثقت الحاجة لأستحثاث وتسهيل اقامة العلاقات بين كوسوفو والدول الاخرى والمساعدة في حل المشاكل التعبوية التي اعقبت اعلان الاستقلال. وقد حاولنا اقامة جسر للحوار المباشر بين بريشتينا وبلغراد.. وهذا الأمر صعب التحقيق. ويجب علينا الاستمرار في ارسال تقاريرنا الى  مجلس الامن الدولي والمساعدة في تكيف كوسوفو مع القوانين الاوروبية. ومن المهم تبادل الآراء مع روسيا فيما يتعلق بعمل البعثة وانا اقدم للمسئولين الروس في نيويورك وبلغراد  وهنا في موسكو التوضيحات بشأن عمل بعثتي والامور التي يتم التوصل اليها على الارض.

وقال المبعوث الدولي ان الموسكوفيين يريدون وجودا مغايرا لهيئة الامم المتحدة في بلادهم بعد اعلان استقلالها يختلف عما هو عليه الآن. ويجب ان نساعدهم في الانضمام الى  المنظمات الاقليمية الاوروبية.

المزيد من التفاصيل في برنامج" حديث اليوم"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)