لبنان .. بعيداً عن السياسة .. قريباً من انفلونزا الخنازير

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/35422/

اصبح وزير الصحة اللبناني الدكتور محمد جواد خلف الاسم الوحيد المتداول لتولي هذا المنصب من جديد في الحكومة اللبنانية القادمة ، بعد ان استوزر في اربع حكومات متعاقبة. واستضاف برنامج" حديث اليوم" الدكتور خليفة ليتحدث عن الوضع الراهن لانفلونزا الخنازير في لبنان.

قال الوزير: نحن نعمل ضمن منظومة الارشادات لمنظمة الصحة العالمية . وقد سبق وان اخبرت الحكومة بان جميع اجراءاتنا ستفشل في الحد من انتشار هذا الوباء العالمي. فقد وجدنا ان الاصابات تتزايد بنفس الوتيرة في جميع دول العالم تقريباً. ولكن بمضي الوقت بدأنا نتعرف اكثر على طرق مواجهة المرض ، وشرعنا بتغيير اجراءاتنا ، واصبحنا نتعامل معه كمرض مستوطن وانفلونزا موسمية حادة اكثر من غيرها، اي لم نعد نقوم بالاجراءات السابقة التي تتركز على عدم انتقال المرض من دولة الى اخرى.

واضاف : وبالطبع ستكون هناك اصابات اكثر في موسمي الخريف والشتاء لأنه سيكون من الصعب على الطبيب ان يميز مباشرة بين انفلونزا الخنازير والانفلونزا العادية ، وذلك من جراء تشابه اعراض المرضين.. وحتى الان يمكن اعتبار نسبة الاصابة بفيروز مرض انفلونزا الخنازير معقولة ، ولكن لا يمكن التنبؤ بكيفية تطور الانتشار في المستقبل .

واشار الوزير كذلك الى مشكلة عدم وجود لقاحات مؤكدة على نطاق واسع ضد هذا المرض ، بالرغم من وجود نماذج لهذه اللقاحات في مختبرات بعض دول العالم ، وذكر ان هذه اللقاحات لا زالت في طور التجربة ، وان استخدامها اختياري ، ولا زال الناس ، وحتى في الوسط الطبي، يخشون من تناولها .

وبشأن اجراءات الوقاية ضد انتشار المرض في المدارس اللبنانية  ذكر الوزير انه جرى اتخاذ عدة اجراءات في هذا المجال ، حيث قامت وزارة الصحة بحملة توعية بالتنسيق مع وزارة التربية  حول كيفية التصرف اذا ما ظهرت بؤر لهذا المرض في المدارس والجامعات .. ولكن برأي الوزير لا يمكن تعطيل الدراسة او تأجيلها الى موعد  غير معروف لانتهاء المرض ، لأن اجراء من هذا النوع لا يمكنه الحد من انتشار المرض بسبب ان الطلاب المتوقفين عن الدراسة سيختلطون بزملائهم خارج الدراسة ايضاً.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)