مفتي سورية: روسيا تطلب دائما الحوار وليس الصدام

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/35333/

أكد د. احمد بدر الدين حسون المفتي العام للجمهورية السورية الذي استضافه برنامج " حديث اليوم" ان العالم أجمع يحس بالخوف والفوضى اليوم .. والكل يسعى الى الاستقرار لأن هذه الفوضى  بدأت منذ سنوات بعد انهيار الاتحاد السوفيتي ووجود القطب الواحد ..لقد ظن الناس انه سيكون عندئذ نوع من الهدوء.. واذا بهم يفاجأون بأنه لدى غياب القطب الثاني بدأ القطب الاوحد يحرك كل الاقليات في العالم الانساني والاسلامي.. انت تعرف قضية التيبت .. حتى في اليابان واندونيسيا .. ما بقيت منطقة في العالم الا بدأ الاحتكار العالمي يقيم فيه الزلازل.. وحينما سقط الاتحاد السوفيتي ظن الغرب انه اسقط الاتحاد السوفيتي .. لكن لا .. لم يسقط الغرب الاتحاد السوفيتي. اننا في كثير من الاحيان عندما  لا نعطي الشعوب  طموحاتها تضعف ولا تبني .. ولذلك ارى ان الحكومات الروسية المتعاقبة بدأت تنتبه الى الانسان الروسي .. وانه هو المقصود .. لذلك بدأت روسيا تسيقظ من جديد لتأخذ دورها في اشاعة الاستقرار وليس الفوضى في العالم

         واعتقد ان بوتين بدأ الآن يؤسس لقطب يقوم على أساس التعاون مع الشعوب كافة.. وليس على احتكار موقف بعض الشعوب ضد الشعوب الاخرى...ان روسيا تطلب دائما الحوار وليس الصدام في القضايا التي يوجد فيها نوع من الاحتكاك مثل ايران .. لأن خلق الصراعات والقتال يؤدي ليس فقط الى اشتعال المنطقة التي يشعلون النار فيها ، بل تزحف النيران الى جميع المناطق حولها ..

المزيد من التفاصيل في برنامج " حديث اليوم"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)