مكسيم براترسكي: اوباما وفريقه بدأوا باعادة تفعيل العلاقات الامريكية - الروسية من خلال خلق اجواء الثقة المتبادلة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/34755/

تتناول هذه الحلقة من برنامج "حديث اليوم" دلالات القرار الامريكي بالتخلي عن الدرع الصاروخية في اوروبا الشرقية. ويستضيف البرنامج الاستاذ في الاكاديمية العليا للشؤون الاقتصادية مكسيم براترسكي.
عن قرار الولايات المتحدة الامريكية التخلي عن نشر الدرع الصاروخية في اوربا الشرقية يقول ضيف "حديث اليوم" انه باتخاذها هذا القرار تكون ادارة الرئيس اوباما قد حددت، او شطبت، او تخلت عن الورثة التي بقيت بعد جورج بوش " وهذا القرار حكيم ويعجبني .. ويبدو ان اوباما بدأ بتحقيق ما وعد به، اي بناء السياسة الامريكية استنادا الى الدور الريادي".
وعن موقف بولندا، التي وصفت القرار الامريكي بالكارثة يرى مكسيم براترسكي ان لدى بولندا اسباب للتعبير عن انطباعاتها حول قرار واشنطن بتعليق قرار نشر الدرع الصاروخية في بولندا، لانها (بولندا) كانت تبني سياستها استنادا الى تزايد دورها في المؤسسة الاوربية، اي الاتحاد الاوربي، وذلك بناءا على علاقات متميزة مع واشنطن، في حين جاء قرار اوباما اليوم ليجعل تلك العلاقات اعتيادية، حيث اصبحت بولندا احدى دول الاتحاد الاوربي، وليست لديها اية ذرائع لتعتبر نفسها دولة متميزة.
ويرى الاستاذ الاكاديمي ان مثل هذا التفكير كان يقسم الاتحاد الاوربي الى اوربا القديمة واوربا الشرقية. وهذه الدوافع قد انتهت الان.
وفي معرض اجابته عن سؤال فيما اذا كانت الولايات المتحدة تأمل من وراء قرارها هذا ان تقوم روسيا بتقديم تنازلات يعبر ضيف "حديث اليوم" عن اعتقاده بان "اوباما وسياسته الخارجية، وفريق سياسته الخارجية سوف لن يطالبون بتقديم تنازلات .. انهم قد وعدوا باعادة تفعيل العلاقات الروسية الامريكية وقد بدأو بذلك من خلال خلق اجواء الثقة المتبادلة". 
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)