ماتوزوف: ادارة اوباما ستواجه مشاكل في الداخل الامريكي اذا ارادت فرض حل على اسرائيل

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/32669/

انهى الموفد الامريكي للشرق الاوسط جورج ميتشل محادثاته في المنطقة دون احراز اي تقدم على صعيد مشكلة الاستيطان الاسرائيلي، رغم ادعاءه بحدوث "تقدم لم تتضح معالمه بعد". ويأتي ذلك في الوقت الذي قال فيه بنيامين نتانياهو ان اسرائيل والولايات المتحدة تتقدمان اكثر نحو تفاهم سيسهم في مواصلة عملية السلام بين اسرائيل والفلسطينيين. وللحديث عن هذا الموضوع استضاف برنامج " حدث وتعليق" فيتشيسلاف ماتوزوف رئيس جمعية الصداقة الروسية - الفلسطينية.

قال ماتوزوف: توجهات السياسية الخارجية  الامريكية بعد انتخاب باراك اوباما كانت جيدة . وعندما جاء ميتشل الى المنطقة كان هناك أمل بأن امريكا ستستطيع تصحيح تلك الاخطاء التي ارتكبتها ادارة بوش السابقة . ولكن في هذه الاثناء حدث تغيير في الاوضاع على الساحة الاسرائيلية ، فهناك اليوم حكومة اسرائيلية جديدة تتميز بمواقفها اليمينية القصوى .. وهذا يدل على ان اسرائيل غير مستعدة للتنازل رغم الضغوطات الامريكية والروسية.

وأكد الخبير في قضايا المنطقة العربية : ان التوصل الى حل لمشكلة الشرق الاوسط يتطلب  جهوداً  مشتركة من قبل الجميع ، بحيث  تفرض على اسرائيل مباديء حل معين . ويتعين على اللجنة الرباعية الدولية ان تشارك بفعالية في هذه الجهود الى جانب جهود جورج  ميتشل.

واعرب ماتوزوف عن اعتقاده ان امريكا ستفشل في جهودها اذا ارادت ان تنفرد في القرار . كما ان ادارة اوباما ستواجه مشاكل في الداخل الامريكي اذا ارادت بمفردها فرض حلول على اسرائيل  . وان الرئيس الامريكي نفسه لا يستطيع فرض رؤيته  طالما ان هناك مؤسسات امريكية اخرى مثل وزارة الدفاع واجهزة المخابرات وغيرها  هي التي تشكل السياسة  الامريكية  الخارجية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)