هل تحتاج روسيا إلى الحوار مع طالبان؟

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/31908/

لوضع في أفغانستان: ماذا يحدث هناك في الوقت الحاضر؟ هل ثمة فرص لنجاح القوات الدولية في أفغانستان وأي سياسة ينبغي أن تنتهجها روسيا في هذا البلد؟ على هذين السؤالين وغيرهما يجيب برنامج" بانوراما".

معلومات حول الموضوع:

نسمع خلال الآونة الأخيرة في دول "اوروبا العجوز" التي ارسلت جنودها الى افغانستان رأيا يقول فيه اصحابُه ويكررون أنْ الحل العسكري للنزاع في هذه البلاد أمر متعذّر. وإن تفعيل العمليات الحربية ضد حركة "طالبان" من قبل القوات الأميركية والبريطانية وتزايد عدد الخسائر في صفوف هذه القوات يعيدان الى ذاكرة بعض الساسة الأوروبيين نظرية "افغانستان مقبرة الأباطرة والإمبراطوريات". مثل هذه الأمزجة والميول توفر مبررات الإفتراض بأن بعض الدول الضالعة في الأزمة الأفغانية مستعدة في ظروف معينة للموافقة على فكرة التوصل الى حل سياسي وسط مع من يسمون بالعناصر المعتدلة في حركة طالبان الإسلامية، إنْ لم نقلْ للسكوت على فكرة امكان عودتها الى السلطة.

اما بشأن السياسة الروسية في افغانستان فإن وسيلتها الأساسية لا تزال هي الإتصالات الرسمية بين موسكو وكابول وواشنطن. الا ان الميدان الإعلامي شهد قبل قليل مؤشرات حوار بين ممثلي روسيا والأحزاب السياسية والشخصيات الإجتماعية الأفغانية على اختلاف توجهاتها. ومنها شخصيات محسوبة على حركة "طالبان".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)