كارين ابو زيد: غير صحيح ما يشاع ان "الانروا" قلصت خدماتها لللاجئين الفلسطينيين تمهيداً لتوطينهم في دول الشتات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/30850/

ضيف الحلقة الجديدة من برنامج "حدث وتعليق" هي السيدة كارين ابو زيد المفوضة العامة للوكالة الدولية لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الاوسط "اونروا" التي تحدثت عن معاناة اللاجئين الفلسطينيين وجهود المجتمع الدولي في تخفيفها.

قالت كارين ابو زيد: اعتقد ان هناك حاجة لبعض الضغط الدولي على اسرائيل بغية ايقاف معاناة ما يزيد عن مليون ونصف المليون فلسطيني اشتدت معاناتهم بشكل كبير بعد الحرب الاخيرة على قطاع غزة . وبما اننا جزء من الامم المتحدة فنحن نسلط ايضاً ضغوطاتنا على الاسرائيليين كي يقبلوا بمشاريعنا الرامية الى تمكين الفلسطينيين من العودة لحياتهم الطبيعية عن طريق موافقة اسرائيل على عدم الاعتراض على دخول المواد التي تستخدم في هذه المشاريع التي من بينها اعادة بناء المساكن .

واضافت : ان اسرائيل هي التي تسيطر على جميع المعابر ما عدا معبر واحد تسيطر عليه مصر ، والامر  لا يتعلق فقط بالانروا ، فنحن نقدم الطلبات وننتظر السماح لجلب المواد التي نحتاجها ،، كما اننا نحتاج الى مبلغ 32 مليون دولار شهرياً لدفعها كرواتب الى موظفينا البالغ عددهم زهاء 29 الف موظف , لذا نأمل ان توفي الدول المانحة بالتزاماتها , لكن المانحين اخبرونا بوجود صعوبات لديهم من جراء الازمة المالية العالمية الراهنة. هذا في حين ان عدد اللاجئين الفلسطينيين في تزايد مستمر ، وان احتياجاتهم تتزايد ايضاً .

وبشأن جهود الانروا في مساعدة سكان قطاع غزة قالت ابو زيد : الاونروا متواجدة في غزة ، وهي تقدم الطعام الى ما يقرب من 800 الف لاجيء ، فضلاً عن الادوية والخدمات الصحية الاساسية ومؤسسات التعليم .. لكن الفلسطينيين في القطاع بحاجة الى اكبر من ذلك  من اجل توفير مستقبل افضل لاطفالهم .

ونفت المسؤولة الدولية ما يشاع من ان الانروا شرعت بتقليص خدماتها للاجئين الفلسطينيين تمهيداً لتوطينهم في دول الشتات  وأكدت : القضية الفلسطينية لا تنتهي الا اذا قبل الفلسطينيون بانتهاء قضيتهم ا وان تمنح القيادة الفلسطينية الخيار للاجئين بتحديد مصيرهم بانفسهم . ان الانروا ستكون هناك الى ان يحصل هذا الأمر.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)