الناطق باسم حماس: لم يحدث اي تقدم جوهري في الملفات الجوهرية الثلاثة للحوار في القاهرة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/30777/

لا زال يحتفظ بحيويته موضوع الحوار الفلسطيني - الفلسطيني والجهود التي تبذلها الاطراف المحلية والدولية لبلوغ مصالحة وطنية فلسطينية حقيقية . وللحديث حول هذا الموضوع استضاف برنامج"حدث وتعليق" الدكتور اسماعيل رضوان الناطق باسم حركة المقاومة الاسلامية "حماس".

قال رضوان: كانت الجولة الخامسة للحوار الفلسطيني في القاهرة قصيرة ، تخللتها في البداية مشادة بين ممثلي فتح وحماس من جراء الاعتقالات التي جرت في الضفة الغربية واستمرار ممارسة الاعتقال السياسي ، وعلى اثر اتهام فتح لحماس بتوقيف بعض قيادات فقح والحصول منها على وثائق . ولكن تمت فيما بعد معاودة اللقاء بعد ان توقف لفترة . وطرحت في اللقاء مواضيع كثيرة من بينها الادارة التنسيقية للضفة الغربية والقطاع ، والنظام الانتخابي النسبي ، والمسألة الامنية . بيد انه لم يحدث اي تقدم جوهري في هذه الملفات الاساسية  الثلاثة.

واكد الناطق باسم حركة حماس : ان الحركة لا يمكنها ان تتخلى عن الثوابت التي تتمسك بها ويتمسك بها الشعب الفلسطيني. اضف الى ذلك ان حركة فتح تصر على ضرورة اعتراف حماس بشروط  الرباعية الدولية من خلال البرنامج السياسي لاية حكومة تتشكل. وهذا لا يمكن تحقيقه . ولهذا كان المخرج الذي طرحه الاخوة المصريون يتمثل في تشكيل لجنة يمكنها ان تنسق بين الضفة والقطاع حتى يتم اعتماد برنامج سياسي للحكومة.

واشار الدكتور اسماعيل رضوان الى انه لم يتم حتى الان الافراج عن اي معتقل في الضفة الغربية من انصار حماس ، بل ان وتيرة الاعتقالات زادت . فقد جرى بالامس اعتقال 23 من انصار حركة حماس  بعضهم اعضاء في مجالس بلدية ، بالاضافة الى اساتذة جامعات ومشايخ ودعاة وطلبة . وقد طالبنا  الاخوة في حركة فتح الذين نجتمع بهم في اللجنة المدنية بضرورة وقف الاعتقال السياسي اولاً حتى نقلل عدد المعتقلين ، لكنهم قالوا لنا ان هذا الأمر يحتاج الى العودة للمرجعيات السياسية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)