وزير الصناعة والتجارة المصري: حجم التجارة بين مصر وروسيا يزداد بمعدل 20 - 30 % سنويا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/30320/

يزور موسكو حاليا وفد من جمهورية مصر العربية للبحث في سبل تطوير وتعزيز العلاقات العلاقات الاقتصادية بين البلدين. ولالقاء الضوء على هذه الزيارة استضاف برنامج "حدث وتعليق" وزير الصناعة والتجارة المصري رشيد محمد رشيد.
عن أجندة الزيارة يقول الوزير المصري ان هذه الزيارة تأتي في اطار اللجنة الروسية - المصرية الحكومية المشتركة التي تنعقد مرة كل سنة لمناقشة أجندة التعاون الاقتصادي والتجاري والعلمي بين مصر وروسيا. ولكن هذه الزيارة، يستطرد الوزير، تأتي كذلك في اطار الاعداد لزيارة الرئيس دميتري مدفيديف للقاهرة خلال هذا الشهر، وهي زيارة هامة وزيارة اولى من نوعها للرئيس مدفيديف.. وبالتالي سيكون هناك بالاضافة الى مناقشة الامور التي تهم العلاقات التجارية والاستثمارية، الاعداد لاجندة المفاوضات الاقتصادية بين الرئيس مدفيديف والرئيس مبارك.
وفي معرض رده على سؤال حول الانقطاع الذي حصل بعد السد العالي وحلوان، وعن المشاريع المشتركة بين البلدين يقول ضيف برنامج "حدث وتعليق" "كلنا نعلم ان هناك تأريخ كبير للتعاون الاقتصادي بين مصر وروسيا، من خلال تأريخ الاتحاد السوفيتي .. والسد العالي رمز من رموز هذا التعاون. وكذلك الكثير من المصانع التي اقيمت في مصر مثل مصانع الحديد والصلب في حلوان وغيرها.. ولكن هذا يعتبر تاريخا، الوضع اليوم اختلف تماما .. فما حدث في روسيا اليوم هو اختلاف كبير في المنظومة الاقتصادية .. وتوجهت الى اقتصاد السوق الحر واصبح دور الشركات الحكومية أقل تاثيرا.. نفس الشئ حدث في مصر، التي تنتهج اليوم نهجا نهج الاقتصاد الحر واقتصاد السوق. وهناك منظومة كبيرة جدا من الاصلاح والتطوير الاقتصادي في مصر في الفترة السابقة، وبالتالي  فان ما يحدث اليوم من علاقات بين مصر وروسيا هو على اسس جديدة واساليب مختلفة تماما. ولكن الشئ الايجابي ان هذه الاسس وهذا التعاون في ازدياد مستمر، وكمثال فان حجم التجارة بين مصر وروسيا يزداد بمعدل 20 - 30 % سنويا، حتى تجاوز 2 مليار دولار في عام 2008".    
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)