الموقف السوري متميز وواضح ولا يوجد من يدعم القضية الفلسطينية مثل سوريا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/30024/

أجرى برنامج " حدث وتعليق" لقاء مع ممثل حركة الجهاد الإسلامي في طهران ناصر أبو شريف لإلقاء الضوء على الحوار الوطني الفلسطيني بين  حركة فتح وحماس الذي يجري في القاهرة بوساطة مصرية.
وقد أشار أبو شريف في مستهل حديثه إلى أن الجولة الخامسة من الحوار الفلسطيني لم تحدث أي انطلاقة ذات شأن في المواضيع المطروحة  بما في ذلك ما يخص مسألة تشكيل الحكومة وإنشاء لجنة تنسيقية.
وفيما يخص المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية أعلن أبو شريف  قائلا: " للاسف الشديد  هبطت المباحثات بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية إلى مستوى أدنى حتى من اتفاقيات أوسلو. ونُسيت القضية الأساسية وهي قضية المشروع الوطني الفلسطيني. ونحن حريصون من جانبنا على وحدة الشعب الفلسطيني ولن نكون شركاء في أي حكومة قادمة. فالسلطة أداة من أدوات الاحتلال للحفاظ على أمن إسرائيل وإدارة الشعب الفلسطيني وتحرير الاحتلال من هذا العبء الذي يقع عليه".
وفيما يتعلق باشارات الاستفهام حول علاقة إيران بحركتي حماس والجهاد الإسلامي  أكد أبو شريف على  استقلالية الحركتين المذكورتين وأعلن أنه لايوجد هناك أي تدخل في القرارات سواء بالنسب لحماس او بالنسبة للجهاد الإسلامي من جانب القيادة الإيرانية . وقال : " أما بخصوص سوريا فإن علاقاتنا معها مبنية على هذا الأساس ايضاً. فالموقف السوري متميز وواضح ولا يوجد من يدعم القضية الفلسطينية مثل سوريا".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)