الطاقة النووية ستضمن للأردن حل مشكلتين اساسيتين وهما الكهرباء والمياه العذبة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/29650/

وقع الأردن مؤخرا مع روسيا اتفاقية حول بناء محطات نووية سلمية لتوليد الطاقة الكهربائية. وبهذه المناسبة أجرى برنامج " حدث وتعليق" لقاء مع الدكتور خالد طوقان رئيس هيئة الطاثقة الذرية الأردنية.
وأشار الدكتور طوقان في مستهل حديثه إلى أن الأردن يستورد حاليا 75 بالمائة من احتياجاته في الطاقة من الدول العربية الشقيقة وأن الدولة  وضعت استراتيجية وطنية للطاقة تعتمد على زيادة حجم الطاقة المولدة محليا وبالذات من خلال الاعتماد على الصخر الزيتي والطاقة النووية وزيادة حصة الطاقة المولدة من الطاقة المجددة كالشمس والرياح .
وأضاف رئيس هيئة الطاقة الذرية الأردنية يقول:" من المخطط أن يجري توليد 30 بالمائة من الطاقة النووية باستخدام المواد النووية المنتجة محليا وفي مقدمتها اليورانيوم الذي كشفت الدراسات عن وجود كميات كبيرة منه في الأردن. ومن المقرر أن يتم بناء 4 محطات نووية خلال الربع قرن القادم  . ومن المنتظر أن تعمل أول محطة منها في عام 2019".
وأكد الدكتور طوقان على أن الأردن يعاني من مشكلتين وهما نقص الطاقة وشحة المياه . وإن الطاقة النووية ستوفر بالتاكيد أحد الحلول الأنجع لتأمين مصادر الطاقة المجدية اقتصاديا بالاضافة إلى استخدام الطاقة الكبرى لتحلية المياه وبالذات مياه البحر. لقد وقعنا مؤخرا على اتفاقية هامة مع روسيا الاتحادية وهي اتفاقية تعاون نووي لاستخدام الطاقة سلميا. وهذه الاتفاقية شاملة تهيئ لكل أطر التعاون مع روسيا. وبعد توقيع هذه الاتفاقية بالتأكيد سنبدأ بالتباحث مع  الجانب الروسي للدخول في مشاريع مشتركة. ونحن الآن في طور مباحثات جادة وهناك قرض من شركة " روس آتوم" لبناء محطة طاقة نووية بالتعاون مع شركة " سيمنس" الألمانية حيث من المقررتحديد حجم المحطة وتقديم ضمانات الوقود النووي وتقديم الحلول لإدارة النفايات النووية. كما أن " روس آتوم" تقدمت بعض متكامل لبناء مفاعل نووي بحثي بغرض التدريب والتعليم والتدريب في الجامعات الاردنية" .

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)