المارشال جوكوف شخصية عسكرية فذة خُلق ليكون قائداً حربياً

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/29076/

في إطار الاحتفالات الجارية حاليا في روسيا الاتحادية بمناسبة الذكرى الرابعة والستين للانتصار النهائي على جيوش المانيا النازيةأجرى " برنامج " حدث وتعليق" لقاء مع الفريق نيكولاي اورلوف لالقاء الضوء على بعض جوانب الحرب الوطنية العظمى التي أودت بحياة الملايين من مواطني الشعب السوفيتي.
وقال الفريق أرلوف في بداية حديثه بأن الجيش الأحمر كان عشية الهجوم العسكري النازي على الاتحاد السوفيتي على درجة عالية من الجاهزية القتالية حيث استفاد من خبرة الحرب السوفيتية الفنلندية ولكن عامل المفاجأة والقصف الجوي الكثيف من جانب الألمان أدى إلى إضعاف إمكانيات القوات السوفيتية واضطرارها إلى الإنسحاب شرقاً . وأكد على أن تلاحم الشعب والجيش لعب دوراً ايجابياً كبيراً في رد العدوان النازي ودحر القوات الهتلرية.
وأشار الفريق إلى أنه تخرج من الكلية الحربية في يونيو/ حزيران عام 1941 باختصاص مدرعات وذلك قبل بضعة أيام من اندلاع الحرب.وشارك في معارك عديدة وهامة من أبرزها معركة ستالينغراد كرئيس لفصيل للدبابات ومعركة كورسك كقائد لكتيبة دبابات. وقد كانت وحدته العسكرية ضمن القوات السوفيتية التي حاصرت الجيش الألأماني في ستالينغراد وأرغمته على الاستسلام حيث أسر مئات الالوف من العسكريين الألمان وعلى رأسهما قائد القوات الألمانية في جبهة ستالينغراد الفلدمارشال باولوس.
وأشاد أرولوف بالدور الكبير والهام للغاية الذي لعبه المارشال غيورغي جوكوف في الانتصار على الجيوش النازية وفك الحصار عن مدينة ستالينغراد وقال أن جوكوف شخصية عسكرية عبقرية وأنه خلق ليكون قائداً عسكرياً.

يمكنكم الإطلاع على المزيد من التفاصيل حول عيد النصر في الحرب الوطنية العظمى

يمكنكم الإطلاع على المزيد من التفاصيل حول ذكرى نشوب الحرب الوطنية العظمى

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)