غيث ارمنازي: اذا تحدثنا عن دولتين فالضفة الغربية طبعا ستكون للفلسطينيين

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/28797/

استضاف برنامج "حدث وتعليق" السفير السابق للجامعة العربية في لندن غيث ارمنازي، حيث تحدث عن الادارة الامريكية وخطة الرئيس باراك اوباما لحل الصراع في الشرق الاوسط.
يرى ضيف "حدث وتعليق" ان ما يقوله الرئيس الامريكي اوباما يشجع على الامل في تحقيق تقدم في مسيرة السلام في المنطقة. ويعتقد غيث ارمنازي ان هناك مؤشرات ايجابية صدرت عن الادارة الامريكية الجديدة ولابد من "ان نتفهم هذه المؤشرات وان نبني عليها بعض الامال والتمنيات، ولكن الان هناك اقوال اكثر مم هناك من افعال.. ونحن بانتضار الافعال .. وخاصة اليوم، حيث هنالك في اسرائيل حكومة جديدة، حكومة متطرفة بكل المعايير .. حكومة صدر عنها مواقف تتعارض كليا مع اي مقومات وشروط لهذه التسوية السلمية في الشرق الاوسط".
ويؤكد السفير السابق ان ما يتعلق حول الحكومة الاسرائيلية الجديدة هو اولا ان العناصر التي تتكون منها هذه الحكومة الاسرائيلية الجديدة في مجملها هي عناصر متطرفة ، وقد صدر عن نتنياهو نفسه، مثلا، قبل يومين او ثلاثة تصريحات لدى استقباله لرئيس جمهورية التشيك، المندوب عن الاتحاد الاوربي، قال في هذه التصريحات مثلا /اننا ماضون ، اي اسرائيل ماضية في المستوطنات، في توسيع المستوطنات، في اقامة المستوطنات ...وقال ان هذا لا يتعارض مع مسيرة السلام/ ويرى غيث ارمنازي  ان هناك تناقض واضح لانه "حتى في اطار شروط الرباعية يجب وقف وتجميد هذه المستوطنات".
ويعود ضيف "حدث وتعليق" الى تصريحات نتنياهو موضحا ان الاخير قال "ضمن حقنا المشروع ان نبني مثل هذه المستوطنات، كما للفلسطينيين الحق في الضفة الغربية في بناء ابنية لهم" ويستطرد غيث ارمنازي ان نتنياهو يوكد انه يشارك الفلسطينيين في مصير الضفة الغربية، بينما معروف انه اذا تحدثنا عن دولتين فالضفة الغربية طبعا ستكون للفلسطينيين".  
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)