روسيا والخليج.. آفاق وعقبات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/27736/

أي خطوات للتقارب يمكن أن تقوم بها روسيا وبلدان مجلس التعاون الخليجي؟ و أين ينبغي في وقتنا الحاضر  التركيز  ـ على السياسة والاقتصاد أو ربما على التعاون الثقافي والإنساني؟ ولماذا تبقى دول الخليج وروسيا "أرضا مجهولة" بالنسبة لبعضهما البعض ( إذا استثنينا السياحة الروسية في دبي)؟ هذه القضايا وغيرها في مركز اهتمام برنامج " بانوراما".

معلومات حول الموضوع:

كثُرَ الحديث في الآونة الأخيرة عن رغبة روسيا في تطوير التعاون المتنوع مع الأقطار العربية عموما، ومع اعضاء مجلس التعاون لدول الخليج العربية خصوصا. وبعد الجولة التي قام بها  وزير الخارجية الروسي سرغي لافروف مؤخرا على الدول الخليجية وردت اخبار عن استمرار العمل في التحضير لعدد من الإتفاقيات الجماعية بين روسيا ومجلس التعاون لدول الخليج العربية في مجالات النفط والغاز والطاقة الذرية وتوليد الكهرباء . وعلى الصعيد السياسي يدور الكلام عن مناقشة الرؤية التي طرحتها روسيا بشأن بناء الأمن الجماعي في منطقة الخليج. وارتباطا بضرورة صياغة ابعاد وأطر جديدة  للتعاون والتعامل بين الطرفين تلقى امين عام مجلس التعاون الخليجي السيد عبد الرحمن بن حمد العطية مؤخرا دعوة خطية  من وزير الخارجية الروسي سرغي لافروف لزيارة روسيا الإتحادية.
وتفيد تقويمات عديدة ان تعاون روسيا مع الدول الخليجية ينطوي على زخم وقدرات سياسية واقتصادية واعدة كبيرة.
 وللأسف فإن الإتصالات الثقافية والإعلامية والإنسانية بالذات بين روسيا ودول الخليج ليست في مستوى الإحتياجات والإمكانات الموضوعية.


تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)