معطيات سرية عن عمل الاستخبارات السوفيتية في أمريكا الاتينية. أزمة خليج بنما

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/27464/

لقاء مع نيكولاي ليونوف – حقائق غير معروفة كثيرا عن احداث معروفة. لقد  كان ليونوف رجل الاستخبارات السوفيتي المحنك والمترجم الممتاز من اللغة الاسبانية يعالج وحيدا تقريبا قضايا هامة على المستوى الحكومي، لدى اقامة العلاقات بين الاتحاد السوفيتي وبلدان امريكا اللاتينينة التي لم توجد لها علاقات مع الاتحاد السوفيتي. وسيتعرف المشاهدون لأول مرة من المصادر الاولى كيف كسبت الولايات المتحدة من الحرب الايرانية – العراقية وكيف ارتبطت النزاعات في الشرق الاوسط مع الثورات في قارة جنوب امريكا.
وتروى في هذا البرنامج قصة نادرة حول كيف اعد الرئيس البنامي الجنرال عمر توريخوس سوية مع نيكولاي ليونوف خطة سرية لخداع اجهزة المخابرات الامريكية واستطاعا معالجة ازمة بناما وتحديد مصير قناة بناما وبناما نفسها لمدة عشرات السنين مقدما.

نيكولاي ليونوف
ولد في عام 1928 وتخرج من معهد العلاقات الدولية بموسكو. وعمل في الفترة من 1958 الى 1991 في جهاز لجنة امن الدولة السوفيتية وشغل منصب نائب رئيس الدائرة العامة الاولى( جهاز الاستخبارات الخارجية) ورئيس دائرة التحليل في لجنة امن الدولة السوفيتية. وسافر مرارا الى بيرو وبناما ونيكاراغوا حيث نفذ مهام سرية بتكليف من قيادة لجنة امن الدولة. وعرف شخصيا وعمل مع دانييل اورتيغا وعمر توريخوس من زعماء امريكا اللاتينية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)