الحكومة الإسرائيلية الجديدة : ماذا يُنتظر منها؟

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/26993/

كيف ستبدو الحكومة الإسرائيلية الجديدة إذا تشكلت كلياً من ممثلي أحزاب اليمين ؟ وكيف سوف يتصرف افيغدور ليبرمان عندما سيشغل  منصب وزير الخارجية ؟ هل كسياسي متطرف أم كدبلوماسي براغماتي؟ وكيف سيكون رد فعل الحكومة الإسرائيلية إذا حاول المجتمع الدولي ارغامها على العودة إلى تحقيق خارطة الطريق والعودة عموماًَ إلى القاعدة القانونية القائمة للتسوية الشرق أوسطية؟ على هذه الأسئلة يجيب ضيوف برنامج "بانوراما".

معلومات حول الموضوع:

اتضحت الملامح العامة للحكومة الإسرائيلية الجديدة بعد عقد الإتفاق التحالفي بين الحزبين اليمينيين الرياديين " الليكود" و"اسرائيل بيتنا". وبموجب الإتفاق بين الحزبين يحصل حزب "اسرائيل بيتنا" على خمس حقائب وزارية في الحكومة التي يترأسها زعيم "الليكود" بنيامين نتانياهو. وتحديدا وزارة الخارجية التي سيترأسها زعيم "اسرائيل بيتنا" افيغور ليبرمان، ووزارة الأمن الداخلي ، وكذلك وزارة البنية التحتية ووزارة السياحة ووزارة  استيعاب المهاجرين الجدد.  كما اتفق الطرفان على امكان تغيير تركيبة الحكومة المرتقبة ومبادئ عملها في حال وافق حزب "كاديميا" برئاسة تسيبي ليفني على المشاركة فيها. الا ان تسيبي ليفني نفسها اشارت الى ان توقيع الإتفاق بين "الليكود" والأحزاب اليمينية يقلل كثيرا من فرص مشاركة "كاديما" في الحكومة الجديدة. وقد اثار احتمال تعيين افيغور ليبرمان وزيرا لخارجية اسرائيل قلقا شديدا لدى الدبلوماسيين العرب، ذلك لأن المعروف عن ليبرمان، وحسب العديد من المحللين، انه سياسي يميني متطرف جدا، وله موقف سلبي للغاية من مقولة "الأرض مقابل السلام".
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)