شقيق عبد الناصر: اذا كانت امريكا تريد حقاً مكافحة الارهاب في العالم فعليها ايجاد حل عادل للقضية الفلسطينية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/24964/

تناولت الحلقة الجديدة من برنامج "حدث وتعليق" الواقع العربي الجديد بعد حرب اسرائيل الاخيرة على غزة ، حيث كان ضيف البرنامج هذه المرة عادل عبدالناصر حسين شقيق الرئيس المصري الراحل جمال عبد الناصر.

اشار عادل عبد الناصر في البداية الى وجود تغيير كبير في الساحة الدولية قياساً  لما كان عليه الحال في خمسينات وستينات القرن الماضي ، حيث كانت هناك انذاك الكتلة الشرقية التي دعمت نضال الشعوب العربية مقابل الدعم الامريكي لاسرائيل .. وكان هناك مناخ ملائم لظهور زعيم عربي واحد يقود هذا النضال ، وظهر نتيجة لذلك الرئيس جمال عبد الناصر تجسيداً لتطلعات الشعوب العربية التي تحررت تواً من ربقة الاستعمار.

كما لاحظ شقيق الرئيس جمال عبد الناصر  ان احداثاً كبيرة وقعت في العالم العبي بعد وفاة عبد الناصر  جعلته يشتت قواه ويقف مدهوشاً  امامها ، ومن ابرز هذه الاحداث حرب الخليج الثانية ( احتلال وتحرير الكويت)  والاحتلال الامريكي للعراق ، واخيراً الحرب على غزة التي ارادت اسرائيل ، كما قال عادل عبد الناصر ، من وراءها رد الاعتبار لجيشها بعد حرب تموز عام 2006 في لبنان ، وكذلك ابراز عضلاتها العسكرية امام  ايران .

وانتقد عادل عبد الناصر الموقف الامريكي المنحاز دوماً  وعلناً الى اسرائيل وأكد انه اذا ارادت امريكا حقاً مكافحة الارهاب في العالم فيتعين عليها ايجاد حل عادل للقضية الفلسطينية ، كما وقال انه يجب على اسرائيل ايضاً ان تعترف بحقوق الشعب العربي الفلسطيني في اقامة وطنه القومي في قطاع غزة والضفة الغربية  مثلما اعترف العرب بحقها في الوجود .

واشاد عبد الناصر اخيراً بالدور المصري الراهن في التهدئة والتسوية السياسية وقال ان القاهرة تقوم بدور سياسي هاديء ، كما انها تقوم بضغوطات دبلوماسية واقتصادية معينة بهدف اجبار اسرائيل على اعادة النظر بمواقفها.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)