تركيا .. موقف حازم تجاه اسرائيل وجهود للتسوية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/24673/

اتخذت القيادة التركية موقفا حازما من العدوان الاسرائيلي على غزة . فما هي خلفيات هذا الموقف؟ يعتقد الكاتب والمحلل السياسي مصطفى اوزجان الذي استضافه برنامج " حدث وتعليق" ان تركيا قد صدمت للعملية الاسرائيلية في غزة وظن رجب طيب اردوغان رئيس الوزراء ان نظيره الاسرائيلي اولمرت قد غرر به اثناء زيارته الاخيرة الى تركيا لدى الحديث عن التحركات العسكرية الاسرائيلية في منطقة القطاع. ولهذا كان رد فعل اردوغان شديدا وكرر اكثر من مرة في وسائل الاعلام قوله : انهم لا يحترموننا .. وهو يقصد ما حدث له مرتين الاولى حين تم احتجازه عند بوابة رام الله لمدة نصف ساعة ولم يسمح له بدخول المدينة ، والثانية حين لم يتم التطرق في اثناء اللقاء مع اولمرت الى موضوع التحركات العسكرية الاسرائيلية في قطاع غزة..

لكن يوجد ايضا الشارع التركي الذي شجب العدوان الاسرائيلي على غزة . ولا يريد اردوغان ان يفقد شعبيته في البلاد. وقد حدث في اثناء العدوان الاسرائيلي تنافر نسبي بين الموقفين التركي والاسرائيلي .. وانبثقت برودة نفسية بينهما. ولو ان تركيا لا تتخلى عن المحاولات لبذل الجهود من اجل ايقاف الحرب. وموقف قيادة البلاد متزن ومعتدل حتى ربما اكثر من الموقف الفرنسي او المصري .. فيما يخص الالتقاء مع الاطراف في المنطقة. علما ان تركيا كانت في البداية اكثر نشاطا في جهود التسوية. لكن موقف مصر اصبح الآن اكثر تأثيرا لأن الجانب الاسرائيلي يعتمد على دور مصر اكثر من دور تركيا. ولابد من الاشارة الى ان تركيا تلتزم بموقف متزن ومعتدل وتؤكد وجوب مراعاة موقف حماس وعدم تجاهله.وربما ان موقف تركيا أقرب اكثر الى  موقف قطر الذي يراعي دور حماس ايضا.

المزيد من التفاصيل في تقرينا المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)