خبير فرنسي : اسرائيل تربح عسكرياً في غزة ولكنها تخسر سياسياً

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/24406/

في ظل استمرار العمليات العسكرية الاسرائيلية في غزة من جهة ، وفشل مجلس الامن الدولي في اجبار اسرائيل على وقف عملياتها الحربية ، من جهة اخرى ، تزداد مأساة الشعب العربي الفلسطيني ، اذ يقترب عدد القتلى من الألف  والجرحى بالالآف . ومتابعة لهذا الموضوع استضاف برنامج"حدث وتعليق" الباحث في معهد العلاقات الدولية الاستراتيجية في باريس براء ميخائيل الذي قال" لقد شاهدنا منذ الهجمات الاسرائيلية الاولى على غزة ان مجلس الامن الدولي فشل في اتخاذ قرار يلزم اسرائيل بوقف اطلاق النار ، وذلك لأن الولايات المتحدة العضو الدائم في المجلس لا ترغب في اصدار مثل هذا القرار، كما انها في ظل انتقال السلطة عاجزة عن ارسال ممثليها الى منطقة الشرق الاوسط".

واشار المحلل الفرنسي الى ان الكرة حالياً في الملعب الاسرائيلي ، وان الدولة الوحيدة القادرة على الضغط  على اسرائيل  هي امريكا . كما ان الاسرائيليين اذ يتحدثون عن اخذهم بعين الاعتبار الخطة المصرية - الفرنسية المشتركة ، فان ذلك لا يعني انهم سيطبقون ما ورد في هذه الخطة ، لأن هناك استراتيجية اسرائيلية ، وهناك ظرف سياسي داخلي يجعل اسرائيل تستمر في الحرب حتى تحقيق اهدافها.

وباعتقاد الخبير براء ميخائيل فانه" لا يمكن القول بفشل الاستراتيجية العسكرية الاسرائيلية في غزة ، لأن الضربات العسكرية التي وجهت لقوة حماس العسكرية اضعفتها كثيراً ، خلافاً لما كان عليه الآمر في عام 2006 بالنسبة لحزب الله في لبنان. ولكن يمكن القول ان اسرائيل فشلت سياسياً في غزة من جراء قتلها للسكان الابرياء الذين يشكلون قوام المجتمع المدني هناك . ولهذا يمكن القول بأن اسرائيل حققت بشكل ما انتصاراً عسكرياً على حماس ، ولكنها فشلت سياسياً".

  للمزيد حول هذا الموضوع يمكن مشاهدة برنامج"حدث وتعليق".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)