قيادي في حركة حماس يعلن ان الحوار هو خيارها الاستراتيجي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/22615/

ان خيار الحوار هو خيار استراتيجي لدى قيادة حماس وان اية رهانات على غير الحوار ستسقط وسيعود الجميع الى الحوار بأعتباره الكفيل بلملمة الشمل الفلسطيني واعادة الوحدة وانهاء الانقسام.

وذكر مشير المصري القيادي في حركة حماس في حديث مع برنامج " حدث وتعليق" ان حركة حماس لم ترفض ذلك في اية مرحلة من مراحل الحوار بل انها تدفع عجلته   قدما الى الامام ، كما انها اعلنت استعداها لتحمل كافة المشاق بأتجاه الحوار حتى لو كان ذلك على  حسابها.

وأكد المصري ان تعليق مسار الحوار هو بالتأكيد ليس موقف حماس وحدها، وهذا لا يرتبط بمبدأ الحوار لأنه خيار استراتيجي ، بل يرتبط بأمور اخرى بالاخص استمرار حملة الاعتقالات التي تصاعدت وتيرتها بعد الشروع بجولات الحوار مع الاخوة المصريين ووصل العدد الى 600 معتقل سياسي. وقال : اننا قلنا اننا لا نقبل الحوار تحت حد السكين ولن نقبل ان يحاورنا الرئيس ابو مازن .. .فيمد يد الحوار في القاهرة، ثم يمد يد  الاعتقالات والملاحقات لأفراد الحركة في الضفة الغربية. وقد اشتدت حملة الاعتقالات  مع كثافة الحوار مع الاخوة المصريين مما يدل على غياب الثقة من جانب فتح  تجاه الحوار ، وان هناك فريقا في حركة فتح يعرقل مسيرة الحوار. وتركنا الفرصة الى الاخوة المصريين لممارسة الضغوط  على الرئيس ابو مازن بشأن قضية المعتقلين السياسيين .لكن جميع هذه المحاولات باءت بالفشل. ان والمقصود بالأمر هو تغيير المعادلة السياسية في غزة مع ابقائها في الضفة. وهناك استفتاء فلسطيني رافض لموضوع الاعتقالات السياسية ويؤكد على ضرورة وحدة الموقف الفلسطيني في مواجهة التداعيات الخطرة والاحتلال والعدوان الصهيوني.

المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)