بحث الوضع الاقتصادي العالمي سيكون الموضوع الرئيسي للقمة الروسية الأوروبية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/22271/

للتعليق على القمة الروسية الأوروبية التي ستنعقد يوم 14 نوفمبر بمدينة نيس الفرنسية أجرى برنامج" حدث وتعليق " مقابلة مع مندوب روسيا الاتحادية الدائم لدى الاتحاد الأوروبي فلاديمير ريجكوف.
وقد استهل ريجكوف حديثه بالإشارة إلى المغزى في عقد القمة الحالية بمدينة نيس  يكمن في ارتباط هذه المدينة تاريخياً بروسيا  ( لجوء آلاف المهاجرين الروس البيض للإقامة في نيتس بعد ثورة أكتوبر).
وأعلن ريجكوف أنه ستناقش في قمة روسيا ـ الاتحاد الأوروبي الحالية المواضيع التقليدية في ميادين التعاون المختلفة بين روسيا والاتحاد الأوروبي وكذلك المسائل الدولية الملحة . وأضاف قائلاً : "  سيتم أيضاً  بحث الوضع الاقتصادي العالمي . وهذا يعتبر الموضوع الرئيسي خصوصاً وأن قمة نيس  ستعقد عشية قمة الدول العشرين بواشنطن. نحن الآن نعيش ازمة مالية عويصة وهذه مسألة في غاية الأهمية ويجب مناقشتها وايجاد الحلول المناسبة لها.
وفي معرض تطرقه للتعاون بين روسيا والاتحاد الأوروبي في مجال التسوية الشرق أوسطية قال مندوب روسيا لدى الاتحاد الأوروبي :"  إن الوضع في الشرق الأوسط حساس ويتطور بشكل سريع. وقد يحدث الكثير حتى الربيع القادم سواء داخل الأراضي الفلسطينية أم داخل إسرائيل خصوصاً وأنه ستجري انتخابات برلمانية مبكرة هناك ولا نعلم من سيتراس الحكومة الإسرائيلية القادمة. على كل حال يمكن القول أن العمل المتبادل بين روسيا والاتحاد الأوروبي في إطار الرباعية هو عامل قوي وثابت وضروري لحل هذه الأزمة. وإننا مستعدون مع الاتحاد الاوروبي وأعضاء الرباعية الاستمرار في هذا العمل".
وأستطرد ريسجوف قائلاً:" سنناقش في نيتس مسألة التوقيع على اتفاقية شراكة  واسعة النطاق لتكون بديلاً لللاتفاقية القديمة الموقعة في عام 1994 . فقد كان لروسيا في ذلك الحين وضع ىخر. كما أن الاتحاد الأوروبي قد تغيّر خلال هذه السنوات.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)