هل يأتي اوباما برياح التغيير الى امريكا حقا؟

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/21970/

حقق السناتور الديمقراطي الأمريكي باراك أوباما نصرا كبيرا في المعركة الإنتخابية بفوزه بمنصب الرئاسة في الولايات المتحدة الأمريكية بعد أن هزم منافسه الجمهوري جون مكين، ليصبح أول رئيس من أصل افريقي في تاريخ واشنطن. ولتسليط الضوء على هذا الموضوع يستضيف برنامج "حدث وتعليق" المحلل السياسي ألكسي ميتروفانوف.
يرى ضيف برنامج "حدث وتعليق" ان مشاركة شخصية من اصول افريقية لعبت دورا هاما، لو انه اعتمد على الاصوات من الاصول الافريقية لما تمكن اوباما من الفوز. فقد كانت المشاركة في الانتخابات كبيرة جدا. ولم يفز باراك اوباما بفضل الاصوات الافريقية فقط، وانما هناك اصوات امريكية مختلفة اعطيت لاوباما من كل الامريكيين الذين يرغبون في التغييرات، وهو الشعار الذي رفعه باراك اوباما خلال حملته الانتخابية.
ويقول اليكسي ميتروفانوف بارغم من ان شخصية باراك اوباما لم تكن معروفة جدا من الناحية السياسية، وكان المنصب الوحيد الذي تسنمه هو لم يكن معروفا في الاوساط الامريكية، وبالرغم من ان نشاطات واعمال اوباما لم تكن معروفة، الا انه قال انه سيغيّر كل شئ. بالاضافة الى ذلك فان اوباما لا يدخل في مجموعة واشنطن التي كان ينظر اليها الامريكيون على مدى 30 عاما، كل ذلك ارغم الكثيرين على انتخاب رئيس جديد لامريكا. 
وفي رده على سؤال حول منافس اوباما الخاسر ماكين يقول ميتروفانوف ان الاخير ينتمي للمجموعة البيروقراطية التي تنتمي لواشنطن والتي كانت تحكم لفترة طويلة "كما اسلفت". وكان الامريكيون يقارنون ماكين مع الجيل القديم، على الرغم من ان سمعته كسياسي نزيه جيدة، وهو قادر على حماية الولايات المتحدة بنظر الامريكيين، ولكن معظمهم صوّت للتغيير.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)