الجزء الثاني

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/21785/

روسيا والصين: التعاون على أساس الثقة
بلغت العلاقات بين روسيا والصين مستوى متقدما ً نوعيا وخاصة بجهة حجم التبادل التجاري والآفاق الواعدة والذي يجيز لقادة البلدين التفكير بالعلن وبصوت مسموع في الانتقال الى احتساب الصفقات في ما بينهما بالعملتين الوطنيتين الروبل الروسي واليوان الصيني. خاصة وأن الظروف المالية دوليا مؤاتية لأن يشق هذا الطرح طريقه الى الحياة. الاقتصاد وموضوعات التعاون الأخرى بين روسيا والصين ناقشها في موسكو رئيسا حكومتي البلدين فلاديمير بوتين و وين جيباو.

منظمة شنغهاي للتعاون والأزمة العالمية
انعقد قمة منظمة شنغهاي للتعاون على مستوى رؤساء الحكومات في العاصمة الكازاخية أستانا  تحت شعار "لن نستسلم للأزمة". والمقصود بالطبع الأزمة المالية العالمية. فرئيس وزراء الصين وين جيباو لم يراوغ في كلمته أمام زملائه، إذ قال ان الأزمة المالية العالمية سوف تزداد اتساعاً وعلينا بالتالي أن نواجهها بجهود مشتركة،بما في ذلك تشديد الرقابة المصرفية. ومن جهة اخرى رأى رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين أن الأزمة الراهنة قد كشفت عدم نجاعة الأحادية في الوضع  العالمي المالي وسياسة الهيمنة الاقتصادية.

روسيا - فيتنام: الصداقة القديمة لا تتأكّل
 تحمل زيارة الرئيس الفيتنامي نغوين مين تشيت الى موسكو التي تمت هذا الاسبوع الكثير من الدلالات في العلاقة بين البلدين. فهانوي لا تخفي اهتمامها بالتزود بالاسلحة الروسية بغرض تعزيز القدرة الدفاعية لفيتنام، فيما يمكن وصفه بالحنين الى المستوى الذي كانت عليه العلاقات في زمن الاتحاد السوفياتي. ويمتد عمر تلك العلاقات لأكثر من نصف قرن، اي عمر فيتنام المستقلة في الشق الشمالي ثم الموحدة مع الشق الجنوبي بعد تحريره من يد الأميركيين. وخارج الدوافع الجيوسياسية التي كانت مهيمنة في تلك الحقبة فإن التواصل اليوم يقوم أيضا على أرضية المشاركة الروسية الفاعلة في المشاريع الاقتصادية في فيتنام .

الجزء الاول

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)