هل قارب الدولار نهايته؟

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/21247/

هل يمكن ان تؤدي الازمة المالية العالمية التي تعصف حاليا الى فقدان الدولار مواقعه في الاسواق العالمية؟ وهل هنالك من نهاية لسيادة "امبراطورية الدولار" الامريكية، ام ان مواقع الدولاركعملة عالمية ستكون اكثر قوة وفاعلية؟ وباي عملة ستتم تجارة النفط والغاز؟ ما الذي سيحصل للاقتصاد الامريكي وكيف سيؤثر الوضع في الولايات المتحدة الامريكية على البلدان الاخرى؟ عن هذه الاسئلة وغيرها يجيب ضيوف برنامج "بانوراما".

معلومات حول الموضوع:

يبدو ان ازمة الأسواق المالية العالمية التي انطلقت من الولايات المتحدة واجتاحت العالم كله اليوم لم تسفر عن تراجع العملة الأميركية التي تعتبر في الوقت ذاته وسيلة المدفوعات الأساسية في الإقتصاد العالمي. على العكس فقد تعززت مواقع الدولار بالمقارنة مع عملات كثيرة اخرى في الأونة الأخيرة.
ويعتقد عدد من الخبراء ان تعزز مواقع الدولار حاليا سيغدو اتجاها ثابتا ويتوقعون للعملة الأميركية ان تستعيد في الأشهر الخمسة القادمة المواقع التي فقدتها في السنوات الخمس الأخيرة.
الا ان ثمةَ توقعات متشائمة ايضا بخصوص مستقبل الدولار. فالمالي الأميركي المعروف جورج سوروس، مثلا، يؤكد "ان الأزمة الحالية تعني نهاية عصر التوسع الإئتماني القائم على الدولار بصفته عملة احتياطية دولية". كما يتوقع المتشائمون تضخما نقديا كبيرا في الولايات المتحدة بسبب تكثيف ضخ الدولارات الى سوق المال. ويعتقدون ان هذه العملية في ظروف ركود الإقتصاد ستؤدي، عاجلا ام آجلا، الى جعل الدولار يتنازل عن مواقعه لعملات البلدان التي لم تجازف في دخول هذه اللعبة الخطيرة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)