تركيا .. من أزمة الى أخرى

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/21215/

تعتبر القضية الكردية مشكلة خطيرة بالنسبة الى تركيا لأن الاكراد يشكلون أقلية فاعلة ولها نفوذ كبير على المشهد السياسي التركي حيث يشكل الاكراد حوالي 15 بالمائة من سكان تركيا البالغ عددهم 70 مليون نسمة.وذكر فياتشيسلاف  شليكوف استاذ تاريخ الشرق الاوسط في جامعة موسكو الذي استضافه برنامج حدث وتعليق ان الاضطرابات الاخيرة في تركيا ليست شيئا جديدا . وقد حدثت بعد انتشار اشاعات حول سوء معاملة عبدالله اوجالا زعيم حزب العمال الكردستاني في السجن. وقد تكون هذه الاخبار غير صحيحة. وقد   وجد اتفاق غير رسمي بين اوجالان والسلطات التركية بان يوقف حزبه النشاط العسكري ضد قوى الامن التركية. لكن في الفترة الاخيرة ازدادت العمليات القتالية التي ينفذها مقاتلو الحزب. وهذا يؤثر تأثيرا سلبيا في الوضع والاستقرار في داخل البلاد. ولابد من الاشارة الى ان الاكراد الذين ىيقطنون في المناطق الجنوبية والشرقية من البلاد يمارسون ايضا دورا هاما في الحياة الاقتصادية فيها. وكان الرئيس التركي الاسبق  تورجوت اوزال كرديا. ويعتبر اوزال مهندس المعجزة الاقتصادية التركية في فترة 1988 - 1989 . اما مطالب الاكراد السياسية فهي منحهم السيادة في مناطق اقامتهم . لكن الموقف الرسمي التركي يؤكد على ان جميع رعايا تركيت يعتبرون من الاتراك. وتحاول السلطات التعامل مع القضية الكردية باستخدام الوسائل العسكرية . لكن هذه الشمكلة لا يمكن حلها بالوسائل العسكرية فقط. .

المزيد في تقريرنا المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)