الفلسطينيون .. بين الحصار والحوار

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/20744/

للحديث عن حصار غزة وآخر تطورات الحوار الفلسطيني يستضيف برنامج "حدث وتعليق" عضو المجلس التشريعي والامين العام للمبادرة الفلسطينية مصطفى البرغوثي.

عن حال الناس في قطاع غزة يقول مصطفى البرغوثي انه كان حريصا على التواجد في غزة باستمرار وانه "حتى عندما منعنا من الذهاب الى غزة عبر ايريز انا توجهت الى غزة عبر مصر حتى تم تشكيل حكومة الوحدة الوطنية في مار/اذار 2007 ..وبعدها قام الاحتلال بمنعنا كليا من الوصول الى غزة، وهذا جزء من عملية الحصار على غزة...ولذلك نحن نسعى الى العودة الى غزة عن طريق البحر مع المتضامنين الدوليين ، وكان يجب ان نكون بينهم الاسبوع الماضي، ولكن للاسف بعض العوائق عرقلت وصولنا الى هناك".  ويستطرد الامين العام للمبادرة الوطنية الفلسطينية "اننا لم نتخل عنهم ولن نتخلى عنهم...معاناة الناس هناك لا توصف ، ويكفي ان نشير الى ان 246 شخصا فقدوا حياتهم لانهم كانوا مرضى ولم يستطيعوا ان يخرجو للعلاج في المستشفيات خارج غزة". ويواصل عضو المجلس التشريعي الفلسطيني حديثه عن معاناة الفلسطينيين مؤكدا انه "يكفي ان اذكر ان نسبة الاصابة بفقر الدم بين النساء الحوامل قد ارتفعت لتصل الى حوالي 40% من كل النساء بسبب سوء التغذية الناجم عن الحصار...ويكفي ان اذكر ان غزة تعاني اليوم من اسوأ كارثة بيئية ،ربما في المنطقة، بسبب المجاري الملوثة التي لا تجري معالجتها لان اسرائيل تمنع وصول المواد اللازمة لذلك، وبالتالي هذا يسبب تلوث للبيئة وتلوث للمياه .. وتلوث لمياه البحر التي تندفع لها المجاري بدون ان تعالج بشكل سليم". ويضيف الدكتور البرغوثي واصفا الحالة في غزة "يكفي ان اذكر بان غزة تحوي عزبة بيت حانون التي حدث فيها فيضان للمجاري..وشئ مؤذي ومؤسف ان اتحدث عن ذلك، وادى الى مقتل 6 اشخاص والى تدمير 96 منزلا لان اسرائيل لا تسمح بدخول مواد البنية التحتية لاصلاح ذلك".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)