روسيا ضد القراصنة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/20545/

كاد الجميع يتعودون على ما يقوم به قراصنة الصومال من هجمات متواصلة واختطاف للسفن التجارية في خليج عدن وفي المحيط الهندي. فالأخبار تتوارد بهذا الشأن كل يوم تقريبا.
لكن لماذا احتدمت مشكلة القراصنة عند سواحل الصومال في الفترة الاخيرة؟ وما الذي يجب ان يفعله " المجتمع الدولي" من اجل مكافحة القراصنة في المحيط الهندي بصورة فعالة؟ وهل ينبغي على روسيا ان تشارك في هذه المكافحة بنشاط؟ يجيب عن هذه الاسئلة وغيرها ضيوف برنامج "بانوراما".

معلومات حول الموضوع:

الأحداث الأخيرة بينت ان القرصنة عند الشواطئ الصومالية ارتفعت الى مستوى جديد. واثارت منتهى القلق قصة خطف القراصنة للباخرة الأوكرانية "فايينا" التي تحمل ثلاثين دبابة من طراز "ت – 72 ". وكذلك خطف سفينة الأحمال الناشفة الإيرانية "ايران ديانت" المحملة، حسب بعض المصادر، بالسلاح الكيمياوي. فالقراصنة صاروا يهاجمون ليس فقط السفن القريبة من الساحل، بل وكذلك التي في عرض البحر على مسافة سبعمائة كيلومتر عن الساحل. كل ذلك يجري على خلفية الدعوات المتواصلة الصادرة عن المجتمع الدولي لتشديد مكافحة القراصنة.
 والقيام بذلك في الظروف الراهنة امر في منتهى الصعوبة. وعلى الرغم من ذلك ترسل عدة دول الآن سفنها الحربية الى سواحل الصومال. ومن بين تلك الدول روسيا. ففي اواخر سبتمبر/ايلول اعلن القائد العام للأسطول البحري الحربي الروسي الأميرال فلاديمير فيسوتسكي ان روسيا ستنضم الى المجهود الدولي في مكافحة القرصنة البحرية في المنطقة المتاخمة لسواحل الصومال، مشيرا الى ان روسيا ستقوم بحل هذه المهمة  بالإعتماد على نفسها.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)