العلاقات الروسية الأمريكية.. إلى أين؟

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/20180/

توحي لهجة الزعماء الأمريكيين إزاء روسيا في الفترة الأخيرة بأن العلاقات بين البلدين قد تدهورت نهائياً. فهل هذا صحيح يا ترى؟ وهل يمكن للمصتالح المشتركة للدولتين مثل مكافحة الإرهاب والتعاون في الأبحاث الفضائية وغيرهما من المجالات العديدة أن تـزيل هذه النزعة السلبية مع مرور الوقت. عن هذه الاسئلة وغيرها يجيب ضيوف برنامج "بانوراما".

معلومات حول الموضوع:

بعد ان تدخلت روسيا في النزاع الجورجي الأوسيتي واعترفت باستقلال اوسيتيا الجنوبية وابخازيا تأزمت العلاقات بين موسكو وواشنطن بشكل ملحوظ، وسماؤها لم تكن صافية اصلا. فقد صدرت عن واشنطن تصريحات شديدة اللهجة تطالب بمعاقبة روسيا دون رحمة على افعالها تجاه جورجيا. وكان نائب الرئيس الأميركي ديك تشيني ووزيرة الخارجية كوندوليزا رايس في مقدمة المحرضين ومشجعي الخطاب المتشدد المعادي لروسيا.
ورغم ذلك سحب جورج بوش من الكونغرس الأميركي اتفاقية التعاون مع روسيا في ميدان توليد الطاقة الكهرذرية للإغراض المدنية. وقُلصت وطويت في الواقع برامج التعاون بين روسيا وحلف الناتو الذي تلعب فيه الولايات المتحدة الدور الأول. ويتجادل الخبراء والمحللون السياسيون في شأن مستقبل العلاقات الأميركية الروسية
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)