جورجيا نفذت تطهيرا عرقيا في اوسيتيا الجنوبية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/19673/

عاد عضو البرلمان البولوني السابق ومدير المركز الاوربي للابحاث الجيوسياسية ماتيوش بسكورسكي من تسينخفال عاصمة اوسيتيا الجنوبية. ولنقل انطباعاته عن الاوضاع استضافه برنامج "حدث وتعليق".
يشدد الضيف على ان الامر الذي حصل عصي عن التصديق "فان ترى مدينة مدمرة كليا، وان ترى المأساة الانسانية في تسيخنفال، خاصة اذا تذكرنا اننا في القرن الحادي والعشرين...وان ما يحصل في اوربا، في دولة كانت تنقل للاوروبيين انها دولة متحضرة ومركز ثقافي ...كدولة تسعى للانضمام الى الناتو والاتحاد الاوربي. ان ما حصل لا يصدق ...وبرأيي لقد تغير العالم بشكل جذري بعد هذه الاحداث في تسيخنفال".
ويصف بسكورسكي مشاهداته هناك مؤكدا انه تحدث مع الكثيرين هناك، من الذين فقدوا عائلاتهم وكذلك من الذين كانوا شهودا على عمليات التعذيب التي قام بها الجيش الجورجي. ويستطرد الضيف "لقد تحدثت معهم وهم يؤكدون ان العملية كانت عملية ابادة جماعية".
ويستطرد عضو البرلمان البولوني السابق "لقد توقعت ان ارى مباني وبنى تحتية مدمرة، وهذا امر طبيعي بالنسبة لاي حرب. ولكن لم اتوقع ان ارى منشآت مدنية وجامعات ودور حضانة للاطفال ومدارس مدمرة كليا...يصعب فهم سبب هذه الافعال".
 
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)