شكوك كبيرة حول أحداث 11 سبتمبر عام 2001

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/19501/

استضاف برنامج " حدث وتعليق" عضو البرلمان الأوروبي عن إيطاليا الكاتب والمفكر جوليو كييزا الذي تحدث عن وجود شكوك متزايدة حول أحداث 11 سبتمبر عام 2001 وعرض وجهة نظره بخصوص سلوك وسائل الإعلام الغربي خلال تغطية الأحداث الأخيرة في أوسيتيا الجنوبية.
وأعلن كييزا أنه لا يصدق بتاتاً الروايات الأمريكية الرسمية التي قدمتها إدارة البيت الأبيض حول وقائع 11 سبتمبر وأضاف قائلاً:" لقد توصلنا خلال العديد من التحقيقات غير الرسمية إلى أنه لم يكن أسامة بن لادن ولا رجاله وراء هذه الأحداث. وعلى الأغلب شارك فيها مواطنون أمريكيون وأشخاص آخرون إلى جانب الاستخبارات الباكستانية.
ولفت الكاتب والمفكر الايطالي الانتباه إلى أن وسائل الإعلام الغربية استغلت جهل الراي العام في أوروبا وأمريكا  بحيثيات النزاع في القوقاز فضللت القراء والمشاهدين الذين لم يعرفوا أن وجود قوات حفظ السلام الروسية في أبخازيا وأوسيتيا الجنوبية شرعي تماما وقائم على اأساس اتفاقيات موقعة مع جورجيا. 
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)