تشيني يزور عدة جمهوريات سوفيتية سابقة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/19269/

رافقت زيارة ديك تشيني نائب الرئيس الأمريكي في 4 سبتمبر/ أيلول الى تبليسي ومن ثم إلى كييف في إطار جولته في بعض دول الإتحاد السوفيتي السابق التي بدأها يوم 3 سبتمبر/ أيلول الجاري من أذربيجان تساؤلات كثيرة حول سبب اختياره لهذه الدول بالذات دون عن غيرها .
 ولغرض التعليق على هذا الموضوع استضاف برنامج"حدث وتعليق" غريغوري تروفيمتشوك نائب رئيس مركز التخطيط الاستراتيجي التنموي الروسي.
قال تروفيمتشوك ان هدف زيارة تشيني الى الدول المطلة على بحر قزوين يرتبط بالاهمية والقيمة الخاصة التي تحظى وتتمتع بها هذه الدول ليس على الصعيد السياحي فقط وانما على الصعيد السياسي وخاصة فيما يتعلق بملف القوقاز. وباعتقادي ان تشيني سيحاول اعادة تشكيل هذه الدول كمنظمة قوية ومبرمجة لتصرفات محددة.
وحول استثناء مولدوفا من هذه الزيارة قال تروفيمتشوك ان استثناء مولدوفا من الزيارة يعطي اشارة خاصة يمكن ربطها باشكال مختلفة على المستوى الرسمي وغير ذلك. وانا اعتقد ان السبب الرئيسي يعود الى تواصل  الحوار والمباحثات بين روسيا ومولدوفا.
اما فيما يخص زيارة تشيني للقوقاز اضاف تروفيمتشوك ان السيناريو الغربي لايمكن ان يخلو من خطة كهذه ولكنهم ينتظرون الفرصة المناسبة .وباعتقادي ان هذه الفرصة مبرمج لها في المستقبل القريب  وبالاخص عندما تتوسع قوات حفظ السلام المشتركة لتشمل دولا اخرى، وعندها سيزور تشيني اوسيتيا الجنوبية وابخازيا بغض النظر عن الاعتراف بهما او عدمه.
وقال تروفيمتشوك ان من واجب  روسيا وحلفائها ان تتخذ التدابير اللازمة والمناسبة لمواجهة التصعيدات التي ستنجم عن هذه الزيارة.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)