الدور الاوكراني خلال الازمة في منطقة القوقاز

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/19057/

اوجدت الازمة الاخيرة في منطقة القوقاز تباينا كبيرا في المواقف. فقد انحاز الرئيس الاوكراني فيكتور يوشنكو من البداية الى الجانب الجورجي واثار موضوع الاسطول الروسي المرابط في مدينة سيفوستوبول بالبحر الاسود. وقد اثار هذا الموقف انقسامات كبيرة في الداخل الاوكراني.
حول هذا الموضوع يستضيف برنامج "حدث وتعليق" رئيس حزب القوى اليسارية الاوكراني، فاسيلي فولغا الذي يرجع موقف الرئيس الاوكراني فيكتور يوشنكو الى كون الاخير وسآكاشفيلي "كلاهما عملاء لامريكا. ففي عام 2004 اوصل الامريكان يوشينكو الى السلطة وقدموا له دعما ماليا واعلاميا كبيرا، وهكذا اصبح يوشنكو عنصرا مواليا لامريكا. وعندما يرسم الامريكان خططهم حول اوسيتيا الجنوبية وجورجيا، فمن الطبيعي ان يكلف يوشنكو من قبل الخارجية الامريكية لما يجب عليه فعله خلال هذه الازمة...ماذا يقول وكيف يتصرف".
ويرى ضيف البرنامج ان "علينا ان لا ننسى انه يمثل القوميين الراديكاليين، وهذا يعني انه يكره كل ما هو روسي. ومن الطبيعي ان لا يكون له اي موقف آخر...هذا هو التفسير بشكل مختصر". 
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)