أزمة الاقتصاد العالمي: إلى متى؟

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/19034/

ان الوضع في اسواق المال العالمية، وكذلك اسواق الحبوب والنفط ، ما يزال يثير القلق. فهل تم تجاوز الازمة الاقتصادية العالمية العميقة؟ وما هي الهزات المتوقعة بالنسبة للاقتصاديات النامية؟ هذه  الاسئلة وغيرها ستكون موضع نقاش ضيوف برنامج "بانوراما".

معلومات حول الموضوع:

المخاوف على مصير الإقتصاد العالمي بسبب استمرار الأزمة الإقتصادية تتركز اليوم على ثلاثة محاور حيوية هي الأغذية والوقود والمالية. فإن الوتائر السريعة لارتفاع الأسعار العالمية للحبوب  تثير القلق الشديد وتقتضي البحث عن حلول عاجلة. وقد اقترحت روسيا مؤخرا عقد دورة خاصة "للثمانية الكبار" لبحث مشكلة الأغذية ، وهي ما تسمى "قمة الحبوب". وينتظر ان يحضر هذه القمة ممثلو اكبر مصدري القمح والحبوب: روسيا وكندا والولايات المتحدة والإتحاد الأوروبي. حتى ان الصحف اخذت، ارتباطا بذلك، تناقش فكرة تأسيس منظمة دولية جديدة من قبيل "اوبك للحبوب". الا ان هذه النوايا لم يصرَّح بها رسميا حتى الآن.  كما  طرحت روسيا مقترحاتها بشأن تجاوز أزمة الوقود من خلال تنسيق جهود ابرز دول العالم لتأمين توازن العرض والطلب في مجال المحروقات والطاقة، بحيث تراعَى مصالحُ المنتجين والمستهلكين على حد سواء.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)