الديموقراطية.. تلقائية أم موجّهة؟

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/18925/

يمكننا اليوم أن نسمع غالباً أن الديمقراطية في شكلها الغربي بدأت تهرم. وهذا الرأي يتردد لا في البلدان الأوتقراطية ذات الحكم الفردي فحسب وإنما في روسيا أيضاً بل وحتى في الغرب. فهل هذه الفكرة صحيحة في واقع الأمر؟ وهل توجد عامة  للديمقراطية يمكن أن تنطبق على كافة البلدان؟ وهل يمكن للديمقراطية  أن تكون موجّهة؟ حول هذه القضايا يتحدث ضيوف برنامج" بانوراما".

معلومات حول  الموضوع:

ايُّ دولِ تهدد السلام أكثر؟ الدول الديمقراطية أم الأوتوقراطية المستبدة؟ طُرح هذا السؤال في النرويج في محاولة للإجابة عليه.  فقد وضع العالم نيلس غليديتش وزملاؤه كاتالوجا كاملا ، على قدر الإمكان، بوقائع الغزو والإحتلال والتدخل. من الناحية الجغرافية يشمل الكاتالوج العالم كله، ومن الناحية التاريخية يتناول الفترة من عام 1946 وحتى اليوم. ويُعتبر غزواً، بمفهوم واضعي الكاتالوج، كلُ "استخدام للقوات المسلحة التي تعبر الحدود لهذا الغرض أو ترابط في البلاد قبل ذلك لبلوغ اهداف سياسية أو اقتصادية". وبالنتيجة اتضح ان الولايات المتحدة مارست اكثر من غيرها التدخل المسلح في شؤون الدول الأخرى. في التسعينات كان ثلثا حالات التدخل في العالم عموما من فعل البلدان التي تعتبر دولا ديمقراطية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)