قطاع الطاقة والكهرباء محور مباحثات الوزيرين الروسي والعراقي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/18579/

بحث وزير الكهرباء العراقي مع وزير الطاقة الروسي التعاون الثنائي بين البلدين في قطاع الطاقة والكهرباء خلال الزيارة التي يقوم بها حالياً لموسكو الوزير العراقي كريم وحيد العبودي  .

وقال وزير الكهرباء العراقي في لقاء مع "برنامج حدث وتعليق" عن هدف زيارته ومحور لقائه مع نظيره الروسي: "جاءت  الزيارة بناء على دعوة من وزير الطاقة الروسي وصلتنا منذ فترة طويلة، ولكننا لم نستطع تلبيتها انذاك  لإنشغالنا الكبير خاصة خلال السنتين الماضيتين".

وقال الوزير ان قطاع الكهرباء في العراق تعرض إلى تدمير شبه كامل خلال حرب الخليج الثانية 1991، حيث وصلت نسبة التدمير إلى 94%. ومن ثم تضرر هذا القطاع قبل وبعد تغيير النظام عام 2003 ،وتعرضت المنظومة الكهربائية أيضاً إلى حالات السلب والتخريب من جهات متعددة، هدفها  تأخير اعمار مشاريع الكهرباء وحرمان المواطنين من الحصول على الطاقة الكهربائية بالشكل الصحيح.

واشار الوزير العبودي الى" ان الوضع في العراق يسير نحو الأفضل والكل ينتظر قدوم الشركات الاجنبية  للمشاركة في اعادة الاعمار ، هذه فرصة قد لا تتكرر. لذا فهذه رسالة نوجهها للشركات الروسية ايضاً، أن هناك شركات كثيرة مستعدة للعمل في العراق . ولكن نحن نرغب في العمل مع الشركات الروسية، لآن لدى  هذه الشركات  خبرة في العمل في العراق سابقاً ولديها الإمكانيات في تطوير المحطات الكهربائية وتوسيعها وبناء محطات جديدة".

وبأعتقاد الوزير العراقي " ان سياسة  وزارة النفط العراقية حالياً تختلف عما كانت عليها سابقاً،كما ان مكانة   النفط  في العالم إختلفت،واختلفت كذلك  ألية العقود النفطية . ولهذا فان وزارة النفط أعلنت برنامجاً طموحاً من خلال دورة تراخيص العمل للشركات  التي هي اما على شكل مشاركة في الانتاج  او تقديم  خدمات انتاج".

المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)