حرب القوقاز كشفت أسرار التسليح الغربي والإسرائيلي لجورجيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/18444/

أكد اللواء نيكولاي أوفاروف ممثل وزارة الدفاع الروسية أن  قرار الرئيس سآكاشفيلي بالهجوم على أوسيتيا الجنونية كان مفاجأة  كبيرة ليس بالنسبة للجيش الروسي فحسب بل وللإنسانية جمعاء . جاء ذلك في حديث أدلى به إلى برنامج " حدث وتعليق" وتناول فيه آثار الحرب الجورجية على أوسيتيا الجنوبية. وأضاف قائلاً:" إن هذه الحرب لم تسفر فقط عن وقوع آلاف من القتلى والجرحى وخاصة في صفوف المدنيين وتدمير مدينة تسخينفالي بكاملها بل إنها أيضاً كشفت أسراراً كثيرة تتعلق بالتسليح الغربي والإسرائيلي لعدد من الجمهوريات السوفيتية السابقة. وفيما يتعلق بالجيش الجورجي فإن تسليحه لا يقتصر على ما زوّده به حلف الناتو، بل ولديه أيضا أسلحة سوفيتية وإسرائيلية ومن ضمنها الدبابات وكذلك المستشارون العسكريون الأمريكان الذين ساعدوا الجيش قبل العدوان".

وأشار اللواء اوفاروف إلى أن إسرائيل تنظر في الفترة الأخيرة بعين الحذر إلى مسألة تزويدها لجورجيا بالاسلحة والمعدات العسكرية.

وفيما يتعلق بمستقبل قوات حفظ السلام في أوسيتيا وأبخازيا  أكد ممثل وزارة الدفاع الروسية على أن هذه القوات  يجب أن تكون مجهّزة بأسلحة كافية ولا تقتصر فقط  على الأسلحة النارية الخفيفة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)