الصراع في القوقاز .. تطوراته وافاقه

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/18302/

ماتزال المواجهة المسلحة في اوسيتيا الجنوبية تلقي بظلالها على مجمل الصراع في منطقة القوقاز التي تبقى ساحة للصراع الدولي من خلال ما تم تقديمه مؤخرا من دعم لوجستي وعسكري لجورجيا من دول كالولايات المتحدة الامريكية. وللحديث حول هذا الموضوع بمزيد من التفصيل استضاف برنامج "حدث وتعليق" فيكتور ليتوفكين، الخبير الروسي في الشؤون العسكرية.
يرى ضيف البرنامج ان اسبابا عدة دفعت القيادة الجورجية لشن الحرب على اوسيتيا الجنوبية، ومن بين تلك الاسباب هو ان جورجيا تسعى للانضمام لحلف الناتو، الامر الذي يتطلب منها القيام بحل المشاكل الماعلقة باراضيها. فحلف الناتو لا يقبل دولا لديها مشاكل معلقة...لذا فان حل مشكلة اوسيتيا الجنوبية وابخازيا تشكل شيئا مهما جدا بالنسبة لانضمام جورجيا لحلف الناتو.
ويرى الخبير في الشؤون العسكرية ان حل هذه المشكلة امر صعب، ذلك ان اوسيتيا الجنوبية وابخازيا لا ترغبان البقاء ضمن جورجيا، لذا فان القيادة الجورجية ذهبت الى اختيار لحظة بدء الالعاب الاولمبية، حيث يجتمع زعماء العالم في بكين لحضور افتتاح تلك الالعاب. وتزامن ذلك بتغطية من التصريحات حول حب جورجيا وسعيها للسلام. فهجمت جورجيا بشكل مفاجئ على اوسيتيا الجنوبية باستخدام المدفعية الثقيلة، وذلك بشكل مخالف لجميع القوانين والاعراف الدولية، وايضا للاتفاقيات التي عقدت في التسعينات، بالاضافة الى ان الهجوم يعد خرقا لجميع قرارات الامم المتحدة.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)