لافروف : القوات الجورجية تقتل الجرحى وتخرق القانون الدولي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/18201/

تتواصل في اوسيتيا الجنوبية الحرب التي شنتها جورجيا ضد شعب هذه الجمهورية القوقازية الصغيرة.وتتخذ روسيا كل الاجراءات اللازمة لصد العدوان الجورجي ولاستعادة السلام الى هذه المنطقة. وعن ذلك وغيره تحدث وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف يوم 9 أغسطس/آب الى مراسل تلفزيون " بي بي سي".

في تصريح خاص  ادلى به يوم 9 أغسطس/آب  لمحطة تلفزيون " بي بي سي " البريطانية  قال سيرغي لافروف وزير الخارجية الروسي  ان جورجيا تواصل لليوم الثاني عدوانها على اوسيتيا الجنوبية وعلى قوات حفظ السلام الروسية العاملة هناك بموجب تفويض دولى ، وهي تخرق كذلك القانون الدولي الانساني  وتقوم قواتها بالاجهاز على الجرحى وبقصف التجمعات السكانية  وقوافل الاغاثة والمساعدات الانسانية.

ولاحظ الوزير الروسي ان جورجيا غدت في الاونة الاخيرة في طليعة الدول المستوردة للسلاح في العالم ، حيث ازداد تسليحها خلال حكم الرئيس ساكاشفيلي بزهاء ثلاثين ضعفاً .  وحمل لافروف الدول التي ساهمت بتسليح جورجيا  بهذه الكميات الهائلة من الاسلحة  بعضاً من مسؤولية ما يجري حالياً في اوسيتيا الجنوبية من  جرائم ومآسي ، سيما وان روسيا سبق وان لفتت الانظار  الى ذلك .

 وانتقد لافروف الدول الغربية التي قال " انها لم تبد مع الاسف تحمساً لاقناع جورجيا بالتوقيع على اتفاقية ملزمة قانونياً بالامتناع عن استخدام القوة العسكرية لحل النزاع في اوسيتيا الجنوبية " . وقال اخيراً ان روسيا ستتخذ كل الاجراءات اللازمة  لحماية مواطنيها المدنيين هناك وقواتها لحفظ السلام  ومن اجل اعادة الوضع في اوسيتيا الجنوبية الى ما كان عليه سابقاً.

المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)