قمة الثماني..رقم قياسي بالحضور وجدول الاعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/16973/

اختتمت  قمة الثمانية أعمالها في اليابان متعرضة لمجمل القضايا التي تشغل عالم اليوم. ولإلقاء الضوء على نتائج القمة استضافت قناة "روسيا اليوم" في برنامج "حدث وتعليق" فلاديمير أورلوف رئيس مركز الأبحاث السياسية الروسي ورئيس تحرير مجلة "رمز الأمن" ومساعد الأمين العام للأمم المتحدة في مجال نزع السلاح في عام 2001 و 2002 ورئيس وعضو العديد من المنظمات الدولية العاملة في مجال حفظ الأمن على المستوى الدولي.
وفي معرض حديثه عن المؤتمر والدور الروسي فيه اشار اورلوف الى انه يجب تقييم كل قمة من القمم الثمان كمنتدى غير رسمي. ولذلك فان انتضار قرارات مهمة يعتبر امرا مبالغا به. وهذا ما ينطبق ايضا على القمة الاخيرة في هوكايدو اليابانية.
ويرى رئيس مركز الابحاث السياسية ان القمة كانت الفرصة الاولى للرئيس دميتري مدفيديف لتقديم نفسه لزعماء العالم، وان من السابق لاوانه اتخاذ قرارات جذرية من قبل تلك القمة.
وحول الدور الروسي في القمة اشار اورلوف ان الرئيس مدفيديف وصل ليس كتلميذ او مستمع، وانما كمشارك حمل معه مقترحات محددة. واكد فلاديمير اورلوف ان روسيا في السابق كانت تستمع الى محاضرات طويلة ومملة حول كيفية تصرفاتها مع ايران او تجاه سياسة الطاقة...الخ. وساهمت روسيا في القمة التي انعقدت قبل سنتين في سانت بطرسبورغ كشريك متساوي بالحقوق.
لقد ذهب الرئيس مدفيديف الى القمة حاملا معه القضايا التي تهم البشرية جمعاء ومنها ازمة الغذاء العالمية وقضايا الطاقة. ومن المبادرات التي تقدم بها مدفيديف مقترح حول عقد قمة للحبوب ولوزراء الزراعة.
المزيد حول حديث فلاديمير اورلوف لبرنامج "حدث وتعليق" في التقرير المصور.      
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)