مجلس اوروبا وملف حقوق الانسان في روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/14199/

شكلت قضية حقوق الانسان واحدة من الملفات الاكثر حساسية في العلاقات الدولية، وخصوصا بالنسبة لعلاقة روسيا باوروبا والولايات المتحدة الامريكية...فتهمة (انتهاك حقوق الانسان) تبدو من الذرائع الاكثر رواجا في علاقة الدول الغربية مع الانظمة التي ترفض سياسة الاملاءات، او تلك التي لا يمكنها القبول بسياسة القطب الواحد في العلاقات الدولية المعاصرة.
من هنا الاهمية الاستثنائية للزيارة الاخيرة التي قام بها مفوضَ مجلسِ أوروبا لحقوقِ الإنسان توماس هامِّربيرغ لروسيا والتي اطلع فيها على الاوضاع في جمهوريات شمال القفقاز، الشيشان وانغوشيا وداغستان. حيث خرج المسؤول الاممي في مجال حقوق الانسان بتقييمات ايجابية هذه المرة قياسا بتلك التي ضمنها تقريره بعد زيارته قبل 3 او 4 سنوات. فحوادث مثل الخطف والقتل وانتهاكات حقوق الانسان في تلك الجمهوريات والمناطق الاخرى، التي زارها قد تقلصت بنسبة كبيرة، وان هناك مؤشرات كثيرة  على تطور تلك المناطق في المجالات الاقتصادية والاجتماعية، الامر الذي تضمنه تقرير المبعوث الاوروبي والذي يؤكد صواب النهج الذي تنتهجه  السلطات الروسية، وخصوصا في تلك المناطق.
ان دورا كبيرا يضطلع به مكتب حقوق الانسان في موسكو في اطار الدفاع عن حقوق الانسان حيث يقوم المركز، كما يقول مديره في موسكو، ضيف برنامج "حدث وتعليق" بدراسة قرارات المحاكم وردود افعال المواطنين على تلك القرارت، بالاضافة الى دراسة الوثائق المتعلقة بعمل الاجهزة الادارية. ويرى ضيف البرنامج ان المجتمع الروسي الان ليس مسيسا كما في فترة التسعينيات من القرن الماضي، لذلك فان الحقوق السياسية تحتل في الوقت الحاضر المرتبة الاخيرة، فيما تتقدم الحقوق المدنية والاجتماعية لتحتل المراتب الاولى.
ويرى ضيف برنامج "حدث وتعليق" ان تقييمات السيد هاميربيرغ تتميز بالموضوعية والحيادية والواقعية، الامر الذي يميزها عن  ادعاءات البعض من المنظمات الدولية، وخصوصا تلك التي تكيل الاتهامات غير الصحيحة لروسيا وواقع حقوق الانسان فيها.
 زيارة مفوضَ مجلسِ أوروبا لحقوقِ الإنسان توماس هامِّربيرغ لروسيا كانت موضوع برنامج "حدث وتعليق" الذي استضاف مدير مكتب موسكو لحقوق الانسان الكسندر برود.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)