الشعارات تتكلم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/13634/

يعتقد المؤرخون ان الشعارات المتنوعة للدولة الروسية ظهرت عبر مسيرة البلد التاريخية بدءاً من القرن الخامس عشر الميلادي. ومن أهم هذه الشعارات  شعار القديس جورجياديس ( مار جرجس) المظفر والنسر البيزنطي ذو الرأسين اللذان باتا تجسيداً لسلطة القيصر العليا. ويمكننا ان نعرف من خلال شعارات المدن الصغيرة مهمات تلك المدن في إطار الدولة. كما يمكننا ان نعرف من شعارات البطون والأفخاذ والأسر أن نعرف مكانتها الإجتماعية وتقاليدها ومدى قربها من العرش.
قبل ستمائة عام تقريبا ظهرت على بوابة موسكو صورة مار جرجس المظفر. ومن ذلك الحين ظلّ وهو على ظهر جواده يزين شعار العاصمة الروسية. وكانت الحروب الكثيرة ضد الأعداء من أبناء الديانات الأخرى هي السبب في اختيار الرسول المسيحي المحارب جرجس المظفر حاميا لموسكو. ويظهر في الشعار وهو يطعن بالرمح تنيناً يرمز إلى الوثنية والشرور. جزء من رفات القديس جرجس مدفون في موسكو ويحظى بتقدير المؤمنين، فيما تنتصب كاتدرائية القديس جرجس الجديدة  تكريما ورمزا لانتصارات المحاربين الروس.
الشعارات الروسية حافلة تقليدياً بصور من عالم الحيوان. والدب هو الأكثر شعبية عند الروس. لعل ذلك هو ما جعل الكثيرين في أميركا يعتقدون صادقين ان الدببة تجول في شوارع المدن الروسية. وليس من قبيل الصدفة ان يغدو الدب الروسي رمزا لحزب "روسيا الموحدة" الحاكم حالياً.
في القرن الخامس عشر تزوج أمير موسكو الكبير ايفان الثالث من الأميرة البيزنطية صوفيا. ولكي يرفع هيبة إمارته رسم على ختمه بصمة شعار أباطرة بيزنطة النسر ذي الرأسين. ينظر أحد الرأسين الى الغرب والأخر الى الشرق، لكنّ بدنهما واحد ، كيان موحد لا يتجزأ. رموز الشعارات مستنسخة عن  بصمات نقوش  أختام الأمراء والقياصرة ، ولكل رمز معناه. الدب يرمز الى صاحب البيت، والأسد والنسر يرمزان الى ملوك الأرض والسماء، فيما يرمز التاج والصولجان الى السلطة. السيفُ المُصَلّتُ من غمده والفارسُ ورمحُه رمز للنصر على الوثنية في روسيا.
عندما ظهر النسر ذو الرأسين على ختم ايفان الثالث بات رمزا للإمبراطورية الروسية وشعارا لها. وقد تبنته ايضا روسيا الجديدة المعاصرة.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)