أشرعة "أوديسي القطب الشمالي" (الجزء الثاني)

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/13224/

لو كانت السفن قادرة على الحديث لأخبرتنا بالكثير. فلديها ما تقوله عن البلدان القصية، وزوايا الطبيعة البكر، وعن العواصف الهوجاء، ولحظات السكون. عن الضباب يغشى المكان وكأنه قطن مندوف، وعن تلك الأصقاع ذات الشتاء الدائم، أو بالعكس، عن تلك التي لا ينتهي صيفها.
"أوديسي القطب الشمالي" سفينة صيد قديمة تم تصليحها وتجهيزها للرحلات البحرية الطويلة. وتمثل هدف البعثة بالعبور من خلال طريق الشمال البحري العظيم على زورق شراعي غير كبير، والبرهنة على إمكانية عبور هذا الطريق بغير كاسحات الجليد الضخمة.
في أول رحلة بحرية له أمضى " أوديسي" 49 يوما. وقطع 5 آلاف ميل بحري في المحيط المتجمد الشمالي. كل ما كنا نملكه هو خريطة وبوصلة وعصا طويلة لقياس العمق. ولم تكن لدينا أية أجهزة أخرى على متنه.  قرر فريق العمل أن يقطع الطريق الصعبة في نفس الظروف التي كان يبحر بها أجدادهم البحارة " بوموري" أي سكان حوض البحر (أو سكان الشواطيء).
يدعوكم برنامج زووم للابحار معه على سفينة "اوديسي القطب الشمالي".

كذلك يمكنكم متابعة الجزء الاول من حلقة أشرعة "أوديسي القطب الشمالي"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)