الرسوم المسيئة .. سلاح أردوغان وماكرون؟

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/p1fv

مزيد من التصعيد في الحرب الإعلامية بين الرئيسين الفرنسي والتركي أثارته هذه المرة صحيفة "شارلي إيبدو" التي نشرت رسومات اعتبرتها أنقرة مسيئة لرئيسها رجب طيب أردوغان

 مؤكدة أنها ستتخذ كل الخطوات القانونية والدبلوماسية للرد. أردوغان بدوره هاجم ماكرون وقال إن فرنسا وأوروبا عموما لا تستحقان ما وصفها بسياسته الاستفزازية والشريرة .. توتر يزداد تأثيره على الداخل الفرنسي خصوصا من الناحية الأمنية مع توسع ظاهرة الاحتجاجات بينها ما يشهد مواجهات كالتي حدثت في مقاطعة إزار جنوبي البلاد بين ممثلين عن الجاليتين الأرمنية والتركية

فما الدوافع الحقيقية لاستمرار التصعيد بين ماكرون وأردوغان ؟ وإلى أي حد تحولت أزمة الرسوم المسيئة إلى تصفية حسابات سياسية ؟ وهل يمكن أن تتطور إلى صراع أكبر يلحق الضرر بالحليفتين في الناتو ؟

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا