هجوم تركي.. ما خيارات العراق لحماية سيادته؟

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/oiiy

مذكرة احتجاج جديدة تضاف إلى سجل العلاقات المتوترة بين بغداد وأنقرة سلمتها السلطات العراقية للسفير التركي لديها على خلفية قصف تركي تسبب بمقتل ضابطين من الجيش الحدودي شمال شرقي أربيل

بغداد لم تكتف بهذا الرد بل قامت بإلغاء زيارة كانت مقررة لوزير الدفاع التركي خلوصي آكار،  وفي أعقاب ما وصفته الخارجية العراقية بالاعتداء الآثم تعالت أصوات مطالبة بإخراج كل القوات التركية داخل الأراضي العراقية سواء في الموصل أو تلك التي تؤكد أنقرة أنها لملاحقة عناصر حزب العمال الكردستاني
ففيما يختلف القصف التركي الأخير على العمليات السابقة لأنقرة في الشمال العراقي؟ وما تداعياته على العلاقات بين البلدين؟ وأي مصلحة لأنقرة في فتح جبهة جديدة تضاف إلى المحور المعادي لها؟

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا