الشتاء في روسيا: فترة الأعياد والبهجة

متفرقات

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/11078/

على مر الزمان، والمواطنون الروس يعشقون الشتاء، ومن الوهلة الأولى يوحي بالعواصف الثلجية، والبرد القارس، الذي لا يسر لا العدو ولا الصديق. ففي مثل هذه الأوقات تكون درجة الحرارة الطبيعية في موسكو 10 تحت الصفر، وعمليا يمكن تحملها، لكنها في سيبيريا غالبا ما تصل إلى 40 تحت الصفر!
يبدو الشتاء وكأنه إختبار قاسي، لكن الروس يقابلون هذا الطقس بالمرح، فالشتاء بالنسبة لهم، فترة الأعياد الصاخبة والبهجة والمرح. فعيد رأس السنة الميلادية على سبيل المثال، يحتفل به الروس مرتين. في ديسمبر/كانون الأول يحتفل الكاثوليك، اما في يناير فيحتفل الأرثوذوكس. إلى جانب ذلك يتزامن مع شهر يناير ما يعرف لدى الروس بالأسابيع المقدسة، إذ كانوا في القرى يوقدون النار ويقيمون حلقات الرقص متقمصين شخصيات خرافية، متمنين لبعضهم البعض السعادة في العام المقبل.
ومع نهاية شهر يناير/كانون الثاني وفي عيد الغطاس أو الظهور يستحم الصغار والكبار في حفر جليدية، ما يضمن لهم الصحة والسلامة في العام المقبل، كما يعتقدون، وبقي التقليد حتى يومنا هذا، أما في شهر فبراير/شباط فيحتفل الروس بيوم حماة الوطن، والذي يعتبر عيدا للرجال، وأخير عيد المرفع، الذي يبقى حتى نهاية الشتاء.
سوية مع برنامج "روسيا من الداخل" ستتمكنون من الاشترك في عيد "وقوف الشمس". حيث يستقبل الروس النهار الطويل بالغناء والرقص.

من بين اخبارنا ايضا:
قابلة للإنفجار، لكنها تدر المال. نصف قرن ومصنع غاتشينا ينتج الألعاب النارية والمفرقعات.
إفتتاح متحفٌ مكرسٌ لتقاليد شرب الشاي والسماور في محافظة نيجني نوفوغوراد.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)