قائمة طعام الغد

العلوم والتكنولوجيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/prg/telecast/10713/

موضة جديدة تجتاح العالم، وهي التحول الى الطعام الطازج والفواكه والخضروات بالاضافة الى الخبز واللحوم غير المعدلة جينيا والخالية من المواد الحافظة الكيميائية، والمنتجة في الاماكن السليمة تماما من الناحية البيئية.
اي المواد الغذائية تعتبر نظيفة بيئيا؟ واية متطلبات ينبغي ان تلبي في البلدان المختلفة؟ ولماذا تعتبر المواد النظيفة بيئيا اغلى ثمنا من تلك التي نسميها العادية؟
على هذه الاسئلة يجيب ضيوف برنامجنا:
كبيرة الخبراء في معهد دراسة حركة السوق الزراعية تاتيانا ريبالوفا
نائب رئيس بمعهد الابحاث العلمية لشؤون التغذية ألكسندر باتورين

معلومات عامة حول الموضوع:

المواد النظيفة بيئيا – ماذا يعني ذلك؟
آخر منجزات الكيمياء الزراعية والهندسة الوراثية تؤمن محصولا وفيرا وأغذية شكلُها رائع وعمرُها في التخزين طويل. بالاضافة الى ذلك فإن كلفة انتاج مثل هذه المحاصيل اقل بكثير. ذلك لأن رش البستان بالماء الكيماوي لإبادة الحشرات الضارة أسهل من مكافحتها يدويا. ومن السهل حقن الفاكهة بالجينات الوراثية لتبقى امدا طويلا في الأسواق لتباع بالسعر المناسب، بدلا من بيعها بأبخس الأثمان خوفا من التلف. كل هذا صحيح من وجهة نظر الإقتصاد. الا ان هذه الأغذية تثير شكوكا وتساؤلات من ناحية منفعتها. علما بأن الأطعمة الإصطناعية ملأت المتاجر والحوانيت لدرجة يصعب معها العثور على طعام طبيعي بين تلك الأكداس، حتى اقتضى الأمر في نهاية المطاف تخصيص اقسام وحوانيت مستقلة لبيع المحاصيل النقية بيئيا.
لا يوجد حاليا تصنيف دولي او معيار متفق عليه دوليا لسوق الأطعمة الطبيعية. ولا توجد معايير رسمية للأغذية الخالصة والنظيفة بيئيا إلا في 32 دولة فقط.. في الولايات المتحدة توضع علامة مسجلة على هذه المنتجات هي "اورغانِك". وفي اوروبا تسمى هذه العلامة او الماركة المسجلة "بيو". اما روسيا فلا

تَعتمد لهذه الأغذية علامةً مسجلة خاصة بها
الأغذية الطبيعية النظيفة بيئيا المعروضة في المتاجر الروسيةِ اوروبيةُ المنشأ. وكل تلك المنتجات تحمل شهادات صلاحية وفقا لمتطلبات الإتحاد الأوروبي. الا ان حالة الزراعة في روسيا اليوم تبشر بالأمل فيما يخص امكان التطور السريع في انتاج المحاصيل النظيفة بيئيا.
يبين استطلاع الرأي الذي اجري بين الشركات الروسية ان اكثر من 30% من منتجي الأطعمة مستعدون من اليوم لتوظيف إستثمارات مالية إضافية في الإنتاج الصافي بيئيا، على الرغم من ضعف سوق هذا النوع من الأطعمة والنواقص في التشريعات المتعلقة بها.