حظر ترامب.. ما أحقية وسائل التواصل؟

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/pken

لا زالت خطوة شركات مواقع التواصل الاجتماعي بحظر حسابات دونالد ترامب تثير موجة انتقادات وتفتح الباب أمام أسئلة كثيرة حول مدى فضاء حرية التعبير والضوابط التي تحكم عمل هذه المنصات.

شركة تويتر أكدت مؤخرا أنها ستنقل الحسابات الرسمية التابعة للبيت الأبيض إلى إدارة جو بايدن عندما يؤدي الرئيس الأمريكي المنتخب اليمين الدستورية في العشرين من يناير. مضيفة أن هذه الحسابات لن تحتفظ تلقائيا بالمتابعين من الإدارة السابقة، وكان تويتر قد أصدر بيانًا بشأن قراره بتعليق حساب ترامب بشكل دائم، وعزا ذلك إلى وجود خطر من استغلال الحساب في التحريض على المزيد من العنف.
فهل أوقفت حسابات ترامب لأسباب قانونية أم أن هناك تعسفًأ في هذا السياق؟
ما الذي يخيف الأوربيين وكيف تفسر هذه الانتقادات الحادة غير المسبوقة؟
هل فقدت وسائل التواصل الاجتماعي رسالتها الأساسية وأصبحت أداةً سياسية بامتياز؟

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا